استشهاد نقيب من أبناء قنا في حادث انفجار عبوة ناسفة وسط سيناء

استشهاد نقيب من أبناء قنا في حادث انفجار عبوة ناسفة وسط سيناء محمد أنور

استشهد النقيب محمد أنور جمعة، 30 عاما، ابن قرية أبودياب غرب بدشنا، شمالي محافظة قنا، اليوم الأحد، في انفجار عبوة ناسفة على طريق مدرعة تابعة لقوات الشرطة بمنطقة الحسنة وسط سيناء.

وأعلنت الصفحة الرسمية في بيان لها عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” استشهاد النقيب محمد أنور جمعة، وإصابة عريف الشرطة عبدالله عبدالحفيظ، إثر انفجار عبوة ناسفة على طريق “الحسنة – صدر حيطان”.

وقال مسؤول مركز الإعلام الأمني إنه فجر اليوم 19 الحالي وحال سير إحدى المأموريات الأمنية بطريق “الحسنة – صدر حيطان” بدائرة قسم شرطة الحسنة انفجرت عبوة ناسفة على جانب الطريق، أسفرت عن استشهاد النقيب محمد أنور جمعة، وإصابة عريف الشرطة عبدالله عبدالحفيظ عوض “من قوة القسم”، ونعت وزارة الداخلية شهداء الواجب الذين يقدمون أرواحهم فداءً للوطن.

وقال حسني فتحي محمد، مرشح سابق للانتخابات البرلمانية، وأحد أبناء القرية، إن الشهيد يشهد له الجميع بحسن الخلق، وهو وحيد والديه، موضحًا أن أهالي القرية تعرّفوا على خبر استشهاده من خلال صورته التي نشرتها وسائل الإعلام المختلفة.

وأشار إلى أن أسرة الشهيد كانت تقيم في القرية إلا أنها سافرت للقاهرة منذ فترة واستقرت هناك، ولكن لهم منازل وأراض يأتون إليها من فترة لأخرى.

وقال مصدر مسؤول بقنا، إن الشهيد له محل إقامة بدار السلام بالقاهرة، وسيتم تشييع جثمانه من هناك، متمنيًا أن يتغمد الله الشهيد واسع مغفرته ورحمته.

هذا وتقام صلاة الجنازة على الشهيد اليوم الأحد بمسجد الشرطة في أكاديمية الشرطة، والعزاء بمسجد الشرطة بالدراسة بعد غد الثلاثاء.

الوسوم