“المصري الديمقراطي” بقنا يفتح أبوابه لاستقبال توكيلات الرافضين تسليم الجزيرتين للسعودية

“المصري الديمقراطي” بقنا يفتح أبوابه لاستقبال توكيلات الرافضين تسليم الجزيرتين للسعودية

قنا- بسمة الخطيب:

قال الدكتور محمد عبد الهادي، أمين الحزب المصري الديمقراطي بقنا، في تصريحات خاصة لـ”ولاد البلد” إن على كل من يرغب من المواطنين بتحرير توكيلات رسمية لرفض التصديق على الاتفاقية التي تحرم مصر من جزيرتي “صنافير وتيران” فعليه ان يتوجه إلى مقر أمانة قنا، وسيقوم الحزب بمساعدته بالصيغة واستلام التوكيلات الخاصة بالقضية، من أجل إيصالها للمحامين لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، ورفع دعوى قضائية تلزم البرلمان بعدم التصديق أو استكمال إجراءات تسليم الجزيرتين لدولة السعودية الشقيقة، تخفيفًا على المواطنين.

وأوضح عبد الهادي أن هذا القرار جاء بعد اجتماع المكتب السياسي للحزب بالقاهرة، بحسب المادة رقم 151 من دستور 2014، وإعلاء دولة القانون، حيث تنص على وجوب عمل استفتاء شعبي في مثل هذه الأمور.

وأضاف أن غاية الحزب الأسمى هي رفعة وسلامة الوطن ودعم الشعب المصري .

يأتي ذلك تنفيذا لما أقرته وأعلنته الأمانة العامة للحزب، أمس الاثنين، في بيان لها جاءفيه “أن الجزيرتين منذ عام 1800 وعهد احتلال نابليون لمصر هما بالخرائط المصرية، وحاولت السعودية الحصول عليهما كثيرا من قبل، إلا أن كافة محاولاتها باءت بالفشل سواء على الصعيد الدولي أو المحلي، وكان آخرهما مخاطبتها للأمم المتحدة للاعتراف بأحقيتها في الجزيرتين وهو مارفضته تمامًا”.