المنطقة الأثرية والإدارة الصحية بنجع حمادي يحتفون باليوم العالمي للتوحد

المنطقة الأثرية والإدارة الصحية بنجع حمادي يحتفون باليوم العالمي للتوحد قصر الأمير يوسف كمال

قنا- أيمن الوكيل:

في الثاني من أبريل من كل عام يحتفل العالم باليوم العالمي للتوحد “الأوتيزم” من أجل التوعية بالمرض ودعم حقوق المصابين به، والعمل على دمجهم في الأسرة بشكل كامل، واعتبارهم قادرون على خلق مستقبل لهم في مجتمعاتهم.

وفي هذا السياق شاركت منطقة الآثار الإسلامية والقبطية بنجع حمادي، في الاحتفاء باليوم العالمي للتوحد، بوضع “عقود وأحبال الزينة” ذات اللون الأزرق، على بوابة قصر الأمير يوسف كمال الأثري، بكورنيش نيل المدينة.

وفي تصريحات لـ “ولاد البلد” قال أيمن أبوالوفا، مدير إدارة التسجيل الأثري بالمنطقة، إن وضع “عقود الزينة” بقصر الأمير الأثري، يأتي في إطار المشاركة الفاعلة من المنطقة الأثريةالثرية، مثل كل المناطق الأثرية في العالم، للاحتفاء بمرضى “التوحد” ونشر الوعي الصحيح تجاههم.

ومن جانبه قال الدكتور بدوي المعاون، مدير عام الادارة الصحية بنجع حمادي، إن إدارته تحتفي باليوم العالمي للتوحد بوضع عقود الزينة ذات لمشاركة العالم في هذه المناسبة.

الوسوم