رامز جلال يؤكد تفوقه في المقالب بـ”اللعب بالنار”

كتب -

 

كتب: محمد رفعت

يشهد رمضان هذا العام عدد قليلًا من برامج المقالب المصرية البارزة، لعل أبرزها كما تعود أن يكون دائمًا، هو البرنامج الذي يقدمه الفنان رامز جلال، وكرر هاني رمزي تجربة السنة الماضية ولكن بفكرة مختلفة، أما الفنان خالد عليش، لم يترك السباق الرمضاني بدون جديد، ويدخل الفنان إدوارد بتجربة وصفها بعض المشاهدين بأنها جديدة قديمة.

رمزي

ويدخل هاني رمزي شهر رمضان الكريم ببرنامج “هاني في الأدغال”، وتدور أحداث البرنامج في إحدى غابات جنوب أفريقيا، وتقوم الفكرة على دعوة أحد الفنانين إلى جولة في إحدى الغابات المفتوحة، وخلال الجولة يتعرض الضيف لهجوم من حيوان مفترس مما يؤدي إلى فقد أعصابه.

تمت إذاعة حلقتين من البرنامج حتى الآن، الأولى كانت ضيفتها مها أحمد، والثانية كانت ضيفتها الفنانة الكبيرة إلهام شاهين، ولكن الآراء حول “هاني في الأدغال” لم تكن إيجابية، حيث يرى معظم الناس أنها فكرة مبتذلة وتم تقديمها سابقًا، كما أن عددًا كبيرًا ممن شاهدوا البرنامج في حلقتيه الأولتين وصفوا الضيوف بإفتعال الخوف والرعب، والتنسيق المسبق مع معدي البرنامج.

عليش

خالد عليش، ممثل شاب ووجه جديد، دخل عالم المقالب في رمضان الماضي ببرنامج “100 ريختر”، وجذب عددًا كبيرًا من المتابعين.

ومن الأشياء التي تميز عليش، وتجعل شريحة معجبيه تتزايد مع كل حلقة، بساطة الأسلوب والتقديم، كما أن برنامجه يعتبر من أقل البرامج تكلفة إنتاجية بالمقارنة ببرامج أخرى من نفس النوع.

يقدم عليش هذا العام برنامج “ميني داعش”، ويبدو أن معدي البرنامج قد استغلوا تنظيم داعش الإرهابي في بناء فكرة البرنامج، حيث يتم دعوة الضيف إلى فيلا لمناقشة بعض الأعمال، يتضح بعدها أنها مملوكة لأعضاء الجماعة، ويدخل الضيف وأعضاء الجماعة في صراع تطلب فيه “داعش” من الضيف تنفيذ مخططات إرهابية وإعلان مسؤوليته عن تنفيذ عمليات سابقة، ويبدو أن الفكرة وجدت صدى لا بأس به مع الشباب بشكل خاص، فكانت الآراء على الحلقات الأولى إيجابية.

إدوارد

أما إدوارد، فلم يعتمد على استضافة نجوم هذا العام، بل فضل أن ينزل متنكرًا إلى أحد الشوارع، ليعيد بذلك ذكريات النجم إبراهيم نصر والكاميرا الخفية، “أوعى يجيلك إدوارد” هو البرنامج الجديد للفنان هذا العام في رمضان، وبعد حلقتين من البرنامج، انتشرت تعليقات ساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي وصفت البرنامج بـ”السخيف”.

رامز

“رامز بيلعب بالنار”، بهذا الأسم أخذ رامز جلال برامج المقالب إلى مستوى جديد من الدقة والإتقان والتكلفة الإنتاجية، وحتى طريقة اختيار الضيوف.

يطل رامز هذا العام من دولة المغرب، حيث ينفذ خدعته الجديدة، ويعتمد رامز في برنامجه على طاقم من خبراء تنفيذ الخدع والمخاطر العالميين، كما أن البرنامج يتمتع بميزانية إنتاجية هائلة، ومن الأسباب الأخرى التي تميز هذا البرنامج، نوعية الضيوف، حيث يبرع رامز جلال في اختيار مجموعة من أكبر وأهم الوجوه على الساحة الفنية المصرية والعربية.

ومؤخرا اتجه رامز لاستضافة نجوم من خارج الوسط الفني العربي، فكانت حلقته الأولى مع النجم اللبناني راغب علامة، والثانية مع الفنانة المصرية غادة عادل، أما عن ضيف حلقة اليوم الأربعاء، فهو نجم كرة القدم أحمد حسام “ميدو”.

يُذكر أن رامز هذا العام سيستضيف كل من النجمين العالميين انتونيو بانديراس، و ستيفن سيجال، أما عن آراء الجمهور في البرنامج، فمعظم الآراء كانت إيجابية، والجمهور متحمس لمشاهدة باقي الحلقات والتعرف على الضيوف التي ستحضر البرنامج.

الوسوم