صور| وفد من الأزهر الشريف في ضيافة كنيسة مارجرجس ببهجورة

كتب- محمد البدري

تصوير: رزيقي فرج

استقبلت كنيسة مارجرجس ببهجورة، عددًا من رجال الأزهر الشريف، بنجع حمادي، اليوم الثلاثاء، لتهنئة أقباط بهجورة بأعياد القيامة المجيدة، وتفعيلًا لدور رجال الدين الإسلامي والمسيحي في نشر المحبة بين عموم الشعب المصري.

وكان على رأس الحضور الشيخ عبدالنعيم المحرزي، وكيل المعهد الأزهري بنجع حمادي، والشيخ يوسف أحمد سليمان، مدرس بالمعهد الأزهري، و حسين فواز، موجه بالأزهر، وطلعت علي عبدالشافي، مدير الوحدة المحلية ببهجورة، وكان في استقبالهم كهنة وقساوسة كنيسة مارجرجس، ومجموعه من أقباط بهجورة.

ووضح الشيخ المحرزي، أن تلك الزيارة تهدف إلي نشر القيم السامية والمبادئ الرفيعة، وروح المحبة بين أقباط ومسلمي بهجورة، معربًا عن سعادته بوجوده وسط أقباط بهجورة، وعن العلاقة القوية التي تجمعه بقساوسة كنيسة مارجرجس التي تزيد عن ٢٥ عاما.

وتابع: جئنا اليوم لنثبت للعالم والشعب المصري عامة، ولمن لا يهتمون، أن عنصري الأمة، لا يمكن استقصاء أحدهما عن الآخر، وستظل تجمعنا المودة والمحبة، إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

وأضاف طلعت علي، مدير الوحدة المحلية ببهجورة، أنه موجود بصفة مستمرة بكنيسة بهجورة، لتلبية احتياجات الأخوة الأقباط.

فيما عبر تواضروس ساويرس، أحد الكهنة بكنيسة بهجورة، قائلا: تلك الزيارة لها واقع عند عموم الشعب المصري، فعندما يرى الناس الكاهن بجوار الشيخ، فإن ذلك يترك أثرًا طيبا في نفوس الجميع، موجهًا الشكر والتقدير لرجال الأزهر الشريف، على زيارتهم المتكررة في المناسبات وغيرها.

وأعرب أثناسيوس لطيف، القس بكنيسة مارجرجس،  عن سعادته بتلك الزيارة، موجهًا الشكر لكل الحاضرين، من علماء الأزهر الشريف.

الوسوم