صور وفيديو| آلاف يشيعون جثمان شهيد الجيش بفرشوط بهتافات “حسبي الله ونعم الوكيل”

كتب- أبو المعارف الحفناوي، محمد البدري

مونتاج- محمد رفعت:

شيّع الآلاف من أبناء فرشوط، اليوم الجمعة، جثمان الشهيد ملازم وسام منصور أمين، الذي استشهد في حادث إرهابي، أثناء تأديته مهام عمله في سيناء.

حضر مراسم تشييع الجثمان، عدد من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية، على رأسهم الواء صلاح الدين حسان، مدير أمن قنا، وعبدالجواد النجار، سكرتير عام المحافظة، وحمزة أبو سحلي عضو مجلس النواب عن فرشوط، والمقدم محمد سرحان المستشار العسكري للمحافظة وعدد من القيادات اشعبية.

وردد المشاركون هتافات “لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله ” و “حسبي الله ونعم الوكيل “، كما بكى المشيعون على فراق الشهيد، وسط صراخ وعويل السيدات والفتيات من أقاربه.

وكانت أسرة الشهيد، تلقت مساء أمس الخميس، اتصالات هاتفية من زملائه، تفيد استشهاده في حادث ارهابي في سيناء، واكتست القرية بالسواد عقب سماعهم الخبر.

ووصل جثمان الشهيد عبر مطار الأقصر، الذي استقبله فيه عدد من أقاربه والقيادات الأمنية والتنفيذية، وفور وصوله القرية، ارتفع صراخ المشيعون لجثمانه، واكتظ قلبهم حزنًا وسط دموعهم وحالات إغماء، خاصة من أقاربه.

والشهيد وسام منصور محمد أمين ، مواليد أول يناير 1991، هو الثاني في ترتيب الأبناء لوالده المحاسب بالإدارة الصحية في فرشوط، ولديه أخ “إسلام” يعمل في المملكة العربية السعودية وشقيقتين إحداهما متزوجة والأخرى طالبة بالثانوي، أنهى تعليمًا أزهريًا حتى الثانوية في مركز فرشوط، ثم التحق بالكلية الحربية التي شهدت نبوغه وتفوقه، إلى أن التحق بالصاعقة.

قبل رحيله كان يدون على صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك ” كلمات منها “لا حول ولا قوة إلا بالله، الناس بتصحى تشوف هتعمل أيه وإحنا بنصحي نشوف مين مات” و”إنها ميتة واحدة فلتكن في سبيل الله”.

وحسب رواية زملائه وأقاربه، فإن الشهيد كان محبوبًا من الجميع، معروفًا عنه التفوق والنبوغ في جميع مراحله التعليمية، وكان يحصل علي المركز الأول على دفعته في الكلية الحربية، وحصل علي فرقة صاعقة، ووصل إلى درجة فدائي.

 

 

 

الوسوم