عمومية الصحفيين تطالب بإقالة وزير الداخلية وتهدد بالإضراب العام

عمومية الصحفيين تطالب بإقالة وزير الداخلية وتهدد بالإضراب العام نقابة الصحفيين

قررت الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، في اجتماعها الطارىء الذي عقد ظهر اليوم الأربعاء بمقر النقابة، الإصرار على إقالة وزير الداخلية، واعتباره هو المسؤول عن الأزمة التي حدثت بين الصحفيين والوزارة، بالإضافة إلى مطالبة رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء بتقديم اعتذار رسمي لجميع الصحفيين، بعد اقتحام قوة أمنية مقر النقابة والقبض على صحفيين اثنين (صادر ضدهما قرارًا من النيابة العامة بالضبط والإحضار).

كما قررت الجمعية العمومية، منع نشر اسم زير الداخلية الحالي، في الصحف والاكتفاء بنشر صورته “نجتف”، ومقاطعة أخبار الوزارة لحين انتهاء الأزمة، كما رفضت توجيه اتهامات لنقيب الصحفيين، ورفض أي تدخل خارجي، كما طالبت الصحف بأن يكون افتتاحيتها غدًا الخميس والجمعة المقبلة بمقالات للمطالبة بإقالة وزير الداخلية، وتسويد الصفحات الأولى في عدد الأحد المقبل.

كما أعلنت الجمعية العمومية، عن عقد مؤتمر عام في مقر النقابة الثلاثاء المقبل، مع بحث تنفيذ إضراب عام لجميع الصحفيين، ودعوة كبار الكتاب للكتابة عن “جريمة اقتحام النقابة”، ودعوة نواب الشعب لتقديم طلبات إحاطة للحكومة ورئيس الحكومة.

يذكر أن الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، عقدت اجتماعها اليوم بناء على دعوة مجلس النقابة، لبحث الأزمة الحالية بين النقابة ووزارة الداخلية، وبدأ الاجتماع ظهر اليوم داخل مقر النقابة بترديد النشيد الوطني لجمهورية مصر العربية، بينما احتشد آخرون بالقرب من النقابة احتجاجًا على انعقاد الجمعية العمومية للصحفيين وسط تعزيزات أمنية مكثفة.

الوسوم