فيديو وصور| دعامات الكوبري تحبس أهالي نجع حمادي داخل المدينة

شهدت مدينة نجع حمادي صباح اليوم الخميس، ارتباكًا مروريًا، بسبب غلق طريق نجع حمادي قنا، وسط أعمال حفر دعامات  “خوازيق” المرحلة الثانية من الكوبري العلوي بنجع حمادي.

وبالرغم من أن هناك 3 طرق فرعية مقترحة لتحل بدلًا عن الطريق الرئيسي، إلا أن هناك مطالب لعدد من السائقين بضرورة تمهيد طريق شركة السكر، نظرًا لتهالكه وعدم إنارته وضيقه بسبب جرارات الشركة وخطوط الديكوفيل.

كما طالب السائقون بضرورة التنسيق بين إدارة المرور بنجع حمادي وبين الأجهزة الأمنية بفتح طريق جانبي بديل، بمنطقة المستت، تيسيرًا على المواطنين والقاطنين بمنطقة الدرب والمناطق المحيطة بها للوصول إلى المدينة.

وقال حمادة علي، سائق، يجب على المسؤولين بالمدينة العمل على تطوير تلك الخطوط الخاصة بالطرق والعمل على إصلاحها وتمهيدها، خصوصًا أن تلك الطرق مليئة بالمطبات الصناعية، ولا يمكن السير فيه ليلًا دون إنارة أضواء السيارات، ما يؤدي إلى بعض الحوادث فيه، بالإضافة إلى المطبات والحفر الموجودة به، ولقد طالبنا أكثر من مرة بتطويره قبل تغيير الطريق وخط السير وجعله الطريق البديل إلى المدينة.

 

بينما قال أحمد ناصر، سائق، يجب إنارة طريق شركة السكر الخلفي، إذ إن ظلامه الدامس يجعله ملجأ للصوص وقطاع الطرق، إضافة إلى أنه أصبح الطريق الرسمي للدخول والخروج بعد الشروع في الأعمال والإنشاءات الخاصة بالمرحلة الثانية بالكوبري العلوي.

محمود عثمان، أحد المواطنين، قال إن المسؤولين بالمجلس المحلي لمركز ومدينة نجع حمادي، عليهم العمل لإيجاد طريق مخصص لأهالي منطقة المستت والدرب ونجع خضر وشركة السكر، بعد غلق الطريق الذي افتتح وسط مساكن السكة الحديد.

فيما نوهت الأجهزة المحلية والمشرفين على المواقف بنجع حمادي، أنه يجب على المواطنين الإبلاغ عن أي سائق يرفع الأجرة عقب تحويل الطريق، بحجة طولها وبعد المسافة، أو بسبب سوء حالة الطرق، وعلى المواطنين سرعة الإبلاغ عن رقم السيارة واسم قائدها حال التعرف عليه، ليتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة تجاهه بالتعاون مع إدارة المرور، حتى لا يقع المواطن فريسة لمطامع البعض لاستغلال الأزمة.

بينما بدأت شركة المقاولون العرب المنفذة لأعمال الكوبري العلوي بنجع حمادي، أعمال حفر لقواعد المرحلة الثانية بالكوبري العلوي بنجع حمادي، من أجل استكمال باقي المرحلة الثانية من الكوبري العلوي.

 

 

 

الوسوم