في اليوم العالمي لمكافحة المخدرات.. توعية 4 آلاف شاب بقنا بخطورة الإدمان

في اليوم العالمي لمكافحة المخدرات.. توعية 4 آلاف شاب بقنا بخطورة الإدمان

يحتفل العالم في 26 يونيو من كل عام باليوم العالمي لمكافحة المخدرات، هذه الظاهرة التي تعتبر من أخطر المشكلات النفسية والاجتماعية التي تواجه المجتمعات المختلفة، ومنها مجتمعاتنا العربية والإسلامية، حيث تشيع هذه المشكلة في مختلف الطبقات والفئات الاجتماعية، كما تمتد عبر المراحل العمرية المتعددة، لكن تبدو أكثرها خطورة وشيوعا لدى قطاعات الشباب والمراهقين.
يقول رجب محمود، مسؤول وحدة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان بقنا، في تصريحات خاصه لـ”ولاد البلد” إن الصندوق أحد أهم الآليات الوطنية في مواجهة ظاهرة تعاطي المخدرات، مشيرا إلى أن وحدة المتطوعين بقنا، التي تجاوز عددها الـ200 شاب وفتاة ممن سبق لهم التدريب بالصندوق وانضموا كمتطوعين للوحدة، قامت على مدار العامين 2014-2015 بتوعية ما يقرب من 150 مدرسة، بإجمالي ما يقرب من 3750 طالبا وطالبة، بأضرار التدخين والمخدرات، وتدريبهم على الوقاية منهم من خلال تدريب “مهارات حياتية” على مدار ثلاثة أيام متواصلة، بجانب توعية 15 مصنعا وشركة، بالتنسيق مع مديرية القوى العاملة 2015-2016، كما قامت الوحدة أيضا بتوعية 15 مسجدا من أماكن مختلفة بالمحافظة 2015-2016.

ويضيف رجب أن أعداد الشباب المتطوعين بالوحدة بالمحافظة في زيادة مستمرة، مما يشير إلى وعي شباب المحافظة باهمية العمل التطوعي والمجتمعي.
يذكر أن محافظة قنا كانت قد سجلت نسبه 12.8% في معدلات إدمان المخدرات العام الماضي، طبقا لما ورد بخريطة معدلات إدمان المخدرات والكحوليات الصادرة عن مركز أبحاث أمانة الصحة النفسية وعلاج الإدمان بوزارة الصحة، حيث جاءت محافظه قنا داخل الربع البني، الذى يشير إلى انتشار المواد المخدرة بها.

ويؤكد الدكتور عبد الرحمن حماد، رئيس وحدة الإدمان بمستشفى العباسية، أنه صدر اليوم الأحد تقرير المخدرات العالمي لعام ٢٠١٦، عن مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، مشيرا إلى أن أهم ما جاء فيه أن هناك أكثر من 29 مليون شخص يعانون على مستوى العالم من أمراض شديدة، جراء إدمان المخدرات أو ما يطلق عليهم المدمنين الإشكاليين، لافتا إلى أن العام الماضي كان العدد ٢٧ مليون، وهناك نحو 1.6 مليون مدمن للهرويين مصابون بعدوى فيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز HIV”.
ويوضح “حماد” أن التقرير ذكر أن تأثير تعاطي المخدرات على الصحة لا يزال كارثيا، وهناك 207 آلاف شخص توفوا عام 2014 نتيجة تعاطي المخدرات، ونحو 250 مليون شخص على مستوى العالم يتعاطون الحشيش أو الكوكايين أو المخدرات المخلقة صناعيا، كما أن القنب هو أكثر المخدرات شيوعا بين متعاطي المخدرات، ويباع على شكل حشيش أو مارجوانا أو ما يعرف أحيانا بالبانجو.
ويشير رئيس وحدة الإدمان إلى أن هناك 12 مليون شخص يتعاطون المخدرات بالحقن (منهم 1.6 مليون شخص مصابون بالأيدز و6 ملايين مصابون بالتهاب الكبد وفيروس c) كما أن 247 مليون شخص تعاطوا المخدرات في السنه السابقة، و29 مليون شخص عانوا من اضطرابات مرتبطة بتعاطي المخدرات، وأن شخصا واحدا من كل 6 أشخاص فقط يتعالج من هذه الاضطرابات.

الوسوم