ما لا تعرفه عن عبداللاه الدبلوماسي ابن نجع حمادي.. خريج “شارع النجباء”

ما لا تعرفه عن عبداللاه الدبلوماسي ابن نجع حمادي.. خريج “شارع النجباء”

السيد احمد حسن عبد اللاه، ربما لا تعرف الأجيال الجديدة في نجع حمادي، رغم أنه أول دبلوماسي تنجبه المدينة، ربما لأن الرجل يأتي في زيارات مقتضبة، إلى عائلته التي تقطن في واحد من أعتق شوارع المدينة، شارع خلف مكتب البريد القديم، كما ينتمي إلى عائلة من أعرق عائلات مركز نجع حمادي.

كان رئيس الجمهورية أصدر مؤخرًا قرارًا بترقية ابن نجع حمادي إلى درجة “سفير ممتاز”.

والشارع الذي يقطن فيه عبد اللاه يطلق عليه الأهالي في المدينة “شارع النجباء”، في إشارة إلى أنه ولد فيه العديد من النابهين في كل المجالات: الطب، والإعلام، والصحافة، والسياسة.

بدأ الدبلوماسي أحمد حسن عبد اللاه 59 عامًا، نبوغه الدراسي في مراحل التعليم المختلفة مبكرًا، حتى حاز علي المركز الأول علي دفعته في الثانوية العامة علي مستوى محافظة قنا، والتحق بكلية الاقتصاد والعلوم والسياسية، وتخرج منها سنة 1979.

وبدأ مسيرته المهنية بالعمل مذيعًا بالبرامج الموجهة بالتلفزيون المصري، ثم التحق بالعمل في وزارة الخارجية المصرية بعد اجتيازه الاختبارات في مسابقة كانت قد أعلنت عنها وزارة الخارجية في ذلك الوقت.

وتدرج السفير في عدة مناصب في السلك الدبلوماسي، ومنها ملحقا دبلوماسيا في السفارة المصرية في سويسرا، وسكرتير أول للسفارة المصرية في نيجريا، ورقي وزيرا مفوضًا في السفارة المصرية بتنزانيا ثم الأردن.

شغل بعد ذلك منصب قنصل في سفارة مصر بالكويت، ثم سفيرا لمصر بنفس الدولة، وأخيرًا سفيرًا لمصر في دولة ألبانيا.

والدبلوماسي الحمادي، يحب الهدوء، ويهوي الصيد والقراءة، وهو متزوج ولديه ولد وبنت.

الوسوم