«مختار» يتحدث عن المناطق المحظورة لدى «هوارة»: نورث الفتيات وأقاربهن أولى بزواجهن

«مختار» يتحدث عن المناطق المحظورة لدى «هوارة»: نورث الفتيات وأقاربهن أولى بزواجهن أحمد مختار عثمان - تصوير: سمر شومان

قال أحمد مختار عثمان، البرلماني السابق والمعروف بالدوائر الشعبية في قنا بزعيم قبيلة الهوارة “البلابيش”، إن ما يُشاع حول عدم توريث الهوارة للنساء ليس صحيحًا، فالمرأة تحصل على حقها في الميراث كاملًا سواء أرض أو أموال، لكنها تفضل ترك الأرض لأخيها يزرعها لها ويمنحها إيرادها، وفي حالة البيع تبيع لإخوتها وإذا رفضت البيع فالأمر متروك لها أيضًا.

وفيما يتعلق بالعادات المتصلة بالزواج بين أبناء القبيلة، أضاف مختار، في تصريحات خص بها “النجعاوية”، أن أقارب الفتيات وأبناء عمومتهن أولى بالزواج منهن، وأنهم يفضلون تزويج ابنتهم من نفس القبيلة حتى يضمنوا أن يصونها زوجها.

وتابع: الولد له حرية الزواج من خارج هوارة، أما الفتيات فالقاعدة أنهن لا يتزوجن من خارج القبيلة، ومن يشذ عن القاعدة ويزوج بناته من الخارج يتم طرده ومقاطعته ونبذه من بقية أفراد القبيلة، وهي عادات غير محبذة من جانبنا لكن توارثناها من جدود الجدود.

وأشار زعيم الهوارة إلى تعليمه لبناته وتخرجهن من الجامعة، رغم الاتجاه السائد وقتها بين أبناء القبيلة بالاكتفاء بالتعليم الأساسي، وبعدها انتشر دخول الفتيات للجامعة بشرط الاقتصار على الكليات النظرية المُتاح فيها الانتساب وعدم الحضور، ففي بداية العام يسدد للفتاة أحد إخوتها المصروفات ويجلب لها الكتب ولا تذهب للجامعة إلا أيام الامتحانات فقط برفقة أحد إخوتها، مضيفًا أن “الأيام كفيلة بتغيير الأوضاع”.

 

 

الوسوم