“مراكبي” بنجع حمادي يطالب محافظ قنا بالتدخل لإنهاء معاناته وتشغيل مركبه

“مراكبي” بنجع حمادي يطالب محافظ قنا بالتدخل لإنهاء معاناته وتشغيل مركبه

قنا- بسام عبدالحميد:

ناشد المواطن عبدالصبور محمد حسانين، مقيم بنجع حمادي شمالي قنا، اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، بالموافقة على طلبة لعمل سلم على نفقته الخاصة، نظرًا لامتلاكه لانش نهري لاستخدامه في الرحلات النيلية والتنزه.

وتابع حسانين – في طلبه الذي قدمه إلى مكتب المحافظ – وحصلت “ولاد البلد” على نسخة منه، أنه كان يعمل هو وأولاده بمجال السياحة، التي تضررت في الآونة الاخيرة مما جعلت أصحاب البواخر السياحية يقومون بتسريح العمالة، مشيرًا إلى أنه قام بشراء اللانش ليتخذ منه على فرصة عمل، إلا أن مجلس المدينة وجهاز حماية النيل رفضت الأمر، وكل جهة تقوم بإلقاء اللوم على الأخرى في تعطيل الإجراءات.

وطالب حسانين، من المحافظ، بالنظر في طلبه بعين الرحمة، والموافقة على عمل سلم على نفقته الخاصة بكورنيش نيل نجع حمادي.

كان حسانين تقدم في وقت سابق، بطلب إلى الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي، بشأن عمل سلم لاستخدامه لمزاولة مهنة على المركب النهري، حتى جاء رد الوحدة المحلية، بأنه تم بحث الطلب المقدم، وانتهى رأي اللجنة بالتقدم الى وزارة الري للحصول على الترخيص اللازم، حيث أنها هي الجهة المسؤولة عن ذلك طبقًا للقرار رقك 12 لسنة 1984.

فيما قامت هندسة حماية النيل بنجع حمادي، بالرد على كتاب رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة مدينة نجع حمادي، رقم 4377 في شهر نوفمبر الماضي، والخاص بطلب الموافقة على عمل سلم من ناحية كورنيش نهر النيل، على نفقته الخاصة، فلابد من عمل “قطاع عرضي وكروكي لمحل الطلب في حضور الهندسة ومجلس المدينة، ومقدم الطلب”، بالإضافة إلى تصميم مقترح للسلم المطلوب، وعمل مقايسة تقديرية بالتكاليف، وذلك لإمكان رفع الموضوع للقطاع لعرضة على اللجنة واتخاذ اللازم.

وأوضح حسانين أنه تم عمل المقايسة وكافة الأمور المطلوبة ولكن لا حياة لمن تنادي، ليبقى الأمر على ما هو عليه دون معرفة الجهة المنوطة بعمل السلم.