مركز حقوقي بقنا: الحكومة تضع شروطًا تعجيزية ضد مزارعي القمح

مركز حقوقي بقنا: الحكومة تضع شروطًا تعجيزية ضد مزارعي القمح حصاد القمح
أعلن مركز حماية لدعم المدافعين عن حقوق الإنسان بقنا أنه تلقى العديد من شكاوى مزارعى القمح المحلي، لهذا الموسم، مع بداية فتح باب استلام الأقماح المحلية من الموردين، اعتراضًا على شروط التسليم الخاصة بالحيازة الزراعية وكشوف الحصر من الإدارات الزراعية، مما يهدد محصولهم بالتلف ويعرضهم لخسائر فادحة.
وطالب بركات الضمرانى، مدير مركز حماية بقنا، في بيان صادر عن المركز ، اليوم الأربعاء، رئيس الوزراء، ووزيري الزراعة والتموين، باتخاذ التدابير اللازمة، التى من شأنها تيسير عملية تسليم المحصول لجهات الاستلام المعلن عنها.
وحذر الضمرانى من تداعيات تلك الشروط التعجيزية فى عمليه الاستلام، والتى تهدد بعدول المزارعين عن زراعة محصول القمح الموسم القادم، مع احتمال ارتفاع سعر القمح عالميًا الموسم القادم، مما يهدد البلاد ويعرضها لأزمة كبيرة، ناهيك عن الخسائر التى سيتكبدها المزارعين لهذا الموسم.
وطالب الضمرانى بضرورة انحياز الدولة بكل مؤسساتها للمزارع، ودعمه بكل السبل الممكنة، خاصة مزارعى المحاصيل القومية، وعلى رأسها القمح المحلى، والتى تمثل جزء هام ورئيسي من أمن البلاد القومى والغذائى، ودعم المنتج المحلى بكل الوسائل.
الوسوم