مزارعو الحلفاية بحري: بنك التنمية الزراعي يرفض استلام القمح وبيوتنا هتتخرب

 

رفض بنك التنمية والائتمان الزرعي بقرية الحلفاية بحري، اليوم السبت، استلام محصول القمح بحسب أغلب مزارعي القمح بالقرية.

وقال خالد محمود، أحد المزارعين، إن فرع بنك التنمية والائتمان الزراعي بقرية الحلفاية بحري رفض استلام محصول القمح منه بحجة أن أجولة القمح ممزقة قائلًا “مش هستلم واشتروا أشولة على حسابكم”.

وأضاف محمد حيدر، أحد المزارعين، أن هذه حجج متعمدة لعدم الاستلام، مشيرًا إلى أن أغلب الشونة تجعل محاصيل القمح التي تأكلها الأهالي فيما بعد تختلط بالتراب، متهمًا الموظفين بالإهمال.

وقال بسام محمد أحمد همام،  أحد مزارعي قرية الرئيسية، وعضو اللجنة المركزية العامة بقنا، 56 عامًا، إنه منذ عامين يتملص بنك التنمية والائتمان الزراعي بقرية الرئيسية التابعة لبنك مركز الوقف، وصوامع قرية المراشدة، ونجع حمادي، من استلام محصول القمح من المزارعين.

ويتابع همام: المزارع طقهة وزهقة..خربنا بيت القطن والقصب وهنخرب القمح”، موضحًا أنه فور رفض شونة الحلفاية بحري، اليوم استلام المحاصيل للمزارعين ذهب لرئيس مجلس مدينة نجع حمادي، الذي هاتف وكيلة وزارة الزراعة بقنا، والتي أقررت أن السبب عدم وجود أجولة قمح خيش وأموال تصرف للمزاعين.

وأضاف همام أن 5 قرى كبرى “الحلفاية بحري– والحلفاية قبلي، والشاورية، والرئيسية، والسمانية” لا يستطيعون توريد محاصيلهم، لافتًا أن أغلب الزراعات في الجبل وقمح الأراضى الجبلية ينضج قبل الأراضي الزراعية.

وذكر همام أنه تلقى مكالمة هاتفية من عبدالراضي العربي، رئيس مدينة نجع حمادى بوكيلة وزارة الزراعة وورئيس قطاع بنك التنمية وقطاع المخازن، أنه تم بدأ استلام المحاصيل في الثانية ظهرًا، مشيرًا إلى أن ما لا يقل عن 50 طن في العربيات لم يتم تسليم سوا 10 فقط ليأس المزارعين ومغادرتهم الشونة، متهمًا وزيري الزراعة والتموين بالإهمال الشديد للمحافظة قنا ومزارعيها خاصة بنجع حمادي فلم يزورا المحافظة ولو لمرة واحدة بحسب قوله.

وقال صالحين البحيري، مدير إدارة التموين، إنه ليس لديه علم بصحة تلك الرواية من عدمها، مؤكدًا أن اللجنة المشكلة لفرز واستلام محصول القمح بشونة الحلفاية بحرية لم تكتمل اليوم.

وأضاف البحيري أن مندوب بنك التنمية والائتمان الزراعي سيحضر غدًا لتكتمل اللجنة، وتبدأ في فرز واستلام محاصيل القمح بالشونة بحسب حصر كشوف الجمعيات الزراعية.

الوسوم