مسن وزوجته بفرشوط يخطفان طفلا من مقام الحسين.. والأمن يحرره بعد عام ونصف

مسن وزوجته بفرشوط يخطفان طفلا من مقام الحسين.. والأمن يحرره بعد عام ونصف العقيد جمال سالمان مع الطفل المخطوف

تمكنت الأجهزة الأمنية بمركز فرشوط من تحرير طفل وتسليمه لوالديه، بعد مرور عام ونصف على قيام مسن وزوجته باختطافه من مقام “سيدنا الحسين” بالقاهرة.

وقال مصدر أمني، في تصريحات لـ “ولاد البلد”، اليوم الأربعاء، إن معلومات وردت للعقيد جمال سالمان، مفتش مباحث فرشوط، والمقدم هيثم طلال، رئيس مباحث المركز، وضباط وحدة مباحث فرشوط، بوجود طفل مع مسن وزوجته بقرية القبيبة بفرشوط، يشتبه في كونه ابنهما، وبالتحريات اللازمة والكشف عن البلاغات المقدمة في مراكز الشرطة عن المتغيبين والمخطوفين بصورة الطفل، وأيضًا استخدام صفحات مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” التي تهتم بنشر صور المتغيبين والمخطوفين خاصة الأطفال، توصلت التحريات إلى أن الطفل مبلغ باختطافه في قسم شرطة الجمالية في ديسمبر 2014.

وأضاف المصدر أن كلًا من عبد الحميد.ا.ح (80 عامًا)، مقيم بفرشوط، وله محل إقامة آخر بوادي النطرون، وزوجته مصرية.ع.ر (50 عامًا)، مقيمة بفرشوط، اختطفا الطفل علاء محمد صلاح الدين (4 سنوات)، مقيم بالجمالية بالقاهرة، من مقام الإمام الحسين، وقدما به إلى فرشوط، وقاما باستخراج شهادة ميلاد جديدة له.

وأشار إلى أن المتهم اعترف بارتكابه الواقعة، بسبب أنه كان متزوج من أخرى قبل زواجه من زوجته الحالية، وأنجب منها أبناء، وحدثت مشادات بينه وبين أبناءه، فأراد أن يشاركهم آخر في الميراث، فقام بخطف الطفل واستخراج شهادة ميلاد له.

وأوضح أنه تم القبض على المتهمين في ارتكاب الواقعة، وإحالتهما للنيابة العامة لتتولى التحقيقات، مشيرًا إلى أنه تم إبلاغ والد ووالدة الطفل الحقيقين في إشارة رسمية، وقدما اليوم من القاهرة إلى مركز شرطة فرشوط واستلما الطفل وسط فرحة كبيرة.

الوسوم