أنقذت رضيعتها واستقبلت الموت.. ربة منزل تفقد حياتها تحت عجلات القطار في فرشوط

أنقذت رضيعتها واستقبلت الموت.. ربة منزل تفقد حياتها تحت عجلات القطار في فرشوط أرشيفية
لقيت ربة منزل مصرعها بعد أن صدمها قطار بمزلقان سكك حديد فرشوط، وتم نقل الجثة إلى المستشفى لاتخاذ الإجراءات القانونية وإنهاء تصريح الدفن، وفقًا لمصدر أمني.
وكشفت التحريات الأولية التي أجريت بإشراف النقيب هيثم طلال، رئيس مباحث فرشوط، إن رحمة رشيدي عبد الفتاح ( 22 عامًا)، ربة منزل مقيمة بقرية القبيبة، لقيت مصرعها بعد أن صدمها قطار بمزلقان سكك حدد فرشوط، بينما لم تصب رضيعتها التي كانت معها بعد أن ألقتها الأم للأهالي قبل أن يصدمها القطار.
وروى شهود عيان لـ”ولاد البلد”، أن السيدة كانت تمر من مزلقان فرشوط، وأثناء مرورها فوجئت بقطار، فألقت بسرعة طفلتها التي كانت تحتضنها للأهالي، ولقيت مصرعها في الحال.
الوسوم