منذ اندلاع ثورة 25 يناير.. قنا تقدم 26 من أبنائها بالجيش والشرطة فداءً للوطن

منذ اندلاع ثورة 25 يناير.. قنا تقدم 26 من أبنائها بالجيش والشرطة فداءً للوطن تشييع جثمان شهيد القوات المسلحة بقنا

قدّمت محافظة قنا، 26 من رجالها، من أبناء القوات المسلحة، فداءً للوطن، منذ ثورة الخامس والعشرين من يناير 2011 وحتى 30 يونيو 2016، غالبيتهم من مراكزي قوص ونجع حمادي.

ففي  أحداث ثورة 25 يناير، استشهد عمر حسن أحمد حسين، أمين شرطة،  مقيم حاجر الجبل بقرية “هو” بنجع حمادي، الذي كان يؤدي عمله في حراسته لسجن قنا العمومي حال اقتحامه من قبل مجهولين.

وفي أغسطس 2011 ، استشهد النقيب اسلام عبد الرازق ، ابن نجع حمادي، الضابط بالقوات المسلحة، أثناء خروجه لمأمورية في طابا، وفى ديسمبر 2011 شيع المئات من أبناء مركز نجع حمادي جنازة شهيد الشرطة بنجع حمادي رقيب شرطة على محمد دياب الذي استشهد في مواجهة مسلحين.

واستقبلت قرية الكعيمات في أبوتشت، في أغسطس 2012، خبر استشهاد زهرة شبابها ، المجند أحمد محمد عبد النبي، الذي استشهد في حادث ارهابي بمدينة رفح،  بينما شيّع الآلاف من أبناء نجع حمادي، في يناير 2013 جثمان أمين شرطة محمد محمد هاشم، الذي استشهد في مواجهة لمسلحين بالطريق الصحراوي الغربي بقرية ” هو “، كما ودع أهالي نجع حمادي في أغسطس 2013 جثمان الشهيد مجند أحمد عبد المحسن تغيان، ابن قرية الصياد، أثناء هجوم على أحد الأكمة بالعريش.

واستقبلت قرية الحسينات التابعة لمركز أبوتشت ، في سبتمبر 2013، جثمان المجند هشام عبد الفتاح علم الدين، أثناء خدمته ببني سويف، فى الأحداث التي شهدتها المحافظة بعد فض اعتصامي رابعة والنهضة ، وفى مارس 2014 شيعت فرشوط جثمان رقيب شرطة إبراهيم عبد المجيد ، الذي استشهد خلال مشاركته في حملة أمنية للقبض على أحد الخارجين على القانون بأبوتشت.

وفي ابريل 2014، شيّع أهالي قرية أولاد نجم، التابعة لمركز نجع حمادي، جثمان رقيب شرطة، أحمد محمد الصغير، الذي استشهد أثناء اشتراكه في مأمورية للقبض على الخارجين بمركز دشنا، وفى يونيو 2014 شيعت محافظة قنا جثماني الشهيدين  محمود سالم  محمد وإبراهيم محمد عبد الباقي، اللذان استشهدا في حادث ارهابي بمنطقة الفرافرة بالواحات.

كما شيعت القيادات الأمنية والشعبية بالمحافظة، في يوليو 2014 ، جثماني الشهيدين محمود سلامة ، ابن مركز نقادة، وأندرو البير ، بعد استشهادهما في حادث ارهابي أيضًا بمنطقة الفرافرة بالوادي الجديد، كما شيعت قرية حجازه بقوص، في سبتمبر 2014 جثمان المجند عمر أحمد توفيق، شهيد القوات المسلحة، في عمل ارهابي بمنطقة الفرافرة أيضًا، كما شيّعت قوص أيضًا في سبتمبر 2014 جثمان الشهيد أيمن فرحان أيوب، الذي استشهد في حادث ارهابي بالعريش.

في 25 أكتوبر 2014 ، شيّع أهالي قوص، جثمان المجند محمود عبد الراضي عبد اللطيف، الذي استشهد بالعريش، بينما شيّع أهالي دشنا في الشهر نفسه ، جثمان الشهيد السيد سلامة عبد العزيز، بعد استشهاده متأًثرًا بإصابته في واقعة ” كمين القواديس ” بالشيخ زويد، وفي يناير 2015 شيّع أهالي الخطارة بنقادة جثمان محمد محمد عبد العاطي، الذي استشهد في عمل ارهابي بالعريش.

وفي فبراير 2015، استشهد النقيب منتصر حسن رشوان، ابن مركز دشنا، في حادث انقلاب سيارة تابعة للقوات المصرية العاملة ضمن قوات حفظ السلام في كوت ديفوار، وشيع الآلاف من أبناء نجع حمادي في نفس الشهر جثمان الشهيد أسامة السمان، أمين شرطة، بعد تلقيه طلقات نارية استقرت في جسده وأودت بحياته ، أثناء مشاركته في حملة أمنية للقبض على الخارجين بعزبة الألفي  بدشنا، بينما شيّع أبناء قوص، في يونيو 2015 جثمان، الشهيد حساني مصطفى اسماعيل، خفير شرطة، الذي استشهد بعد تلقيه طلقات نارية ، أثناء تصديه لهجوم مسلح على مكتب بريد حجازة.

وفي 15 مايو 2016، ودعت قرية عزبة الدوادوة بفرشوط، جثمان ملازم أول وسام منصور أمين ، الذي استشهد برصاص قناصة في سيناء ظهر ، وفي 17 يونيو، شيّع أهالي قفط ، جثمان المجند هشام حزين بهيج ، الذي استشهد أثناء تأديته لواجبه في الدفاع عن أرض الوطن بسيناء، وفي 19 يونيو ، استشهد النقيب محمد أنور جمعة، ابن قرية أبودياب غرب بدشنا، في انفجار عبوة ناسفة على طريق مدرعة تابعة لقوات الشرطة بمنطقة الحسنة وسط سيناء، وفي 30 يونيو استشهد الرائد محمد سيد همام، ابن قرية الأشراف البحرية بقنا، والمجند بحبح عبد الحليم عباس، ابن قرية الطويرات، أثناء تعاملهم مع سيارة تهريب ، بمنطقة الفرافرة، بالوادي الجديد.

الوسوم