8 معلومات عن مطربة مشهورة مولودة في نجع حمادي القديمة

8 معلومات عن مطربة مشهورة مولودة في نجع حمادي القديمة المطربة حنان عطية

لا يعرفها جيل الشباب في نجع حمادي، ربما لقلة أعمالها الفنية، ولإقامتها خارج المدينة، اسمها حنان عطية، وهو اسمها الفني، ولدت حنان عطية في شارع “الجينية” أحد شوارع المدينة القديمة، لأب يعمل موظف وأم ربة منزل.

بدأت عطية رحلتها الفنية أثناء دراستها لدبلوم المعلمات في نجع حمادي، حيث كانت تداوم على المشاركة في الفعاليات الفنية التي كانت تقام في قصر الثقافة ومركز الشباب القريبان من منزلها بمدينة نجع حمادي، ثم سافرت للقاهرة والتحقت بمعهد الموسيقي العربية، وكان ظهورها الفني الأول في حفلات ليالي التلفزيون، الذي كان ينظمه التلفزيون المصري في ذلك الوقت.

تُقر حنان عطية في أحاديثها الصحفية أن لا فضل لأحد عليها، وأن اكتشافها الحقيقي كان عبر ليالي التلفزيون، وأن طموحها واجتهادها سبب صعودها الفني.

في 2007 اتجهت للتمثيل، وشاركت في مسرحية “برهومة وكلاه البارومة” مع الفنان أحمد أدم، والمخرج المسرحي الكبير جلال الشرقاوي، على مسرح البالون، وغابت عن الساحة الغنائية ثلاث سنوات بسبب مشاركتها في ذلك العرض المسرحي، كما شاركت بالغناء والتمثيل في مسرحية “عجائب الزمن”.

اتجهت عطية لإنتاج أغاني وليس ألبومات غنائية كاملة، وفسرت ذلك في مقابلات صحفية بأن هناك فنانين يقدمون ألبومات كاملة، ولا ينجح منها سوي أغنية واحدة.

تعاونت مع الملحن والمطرب عصام كاريكا في دويتو غنائي هو “بحر الغرام”، الذي تم تصويره في منطقة “فاريا” السياحية في لبنان، بالإضافة إلى تقديمها عدد كبير من الأغاني الأخرى.

أعلنت المطربة على حسابها عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، عن ارتباطها برجل أعمال فرنسي من أصل جزائري هو “عمار محمودي”، أثناء قضاء أجازتها في العاصمة الفرنسية “باريس”.

لا تزور حنان عطية مسقط رأسها ــ مدينة نجع حمادي، كثيرًا، وتأتي على فترات متباعدة، كان أخرها منذ عامين.

الوسوم