أهالي«القصر» يطالبون بتجديد محول «مبارك القديم» لإتلافه الأجهزة الكهربائية

أهالي«القصر» يطالبون بتجديد محول «مبارك القديم» لإتلافه الأجهزة الكهربائية إحلال وتجديد أسلاك الكهرباء، تصوير: ايمن الوكيل

ناشد أهالى قرية القصر، التابعة للوحدة المحلية بالرحمانية قبلي، شرق مدينة نجع حمادي، شمال محافظة قنا، مسؤولي الكهرباء، باتخاذ الإجراءات اللازمة، نحو إحلال وتجديد محول كهرباء “حسنى مبارك” القديم.

انخفاض الجهد:

يقول حسن محمد، من أهالي القرية، أن انخفاض الجهد الكهربائي للمحول المشار إليه، تسبب في تلف الأجهزة الكهربائية، ومواتير رفع المياه، وتكرار فصل الكهرباء عن قاطني المنطقة.

ويوضح على أبوالمجد، من أهالي القرية، إن محول حسني مبارك، تم إنشاؤه منذ زمن بعيد الأمر الذي أدى إلى تهالكه بسبب عدم تغيير سلك الجهد المتوسط بالقرية منذ سنوات، والذي يتسبب في قطع التيار الكهربي عن المنطقة لفترات طويلة ومتكررة.

معاناة مستمرة:

ويشير محمود أحمد، من قاطني المنطقة، إلى أن أهالي القرية تقدموا بطلبات لمسؤولي هندسة الكهرباء، للمطالبة بإنهاء معاناتهم المستمرة منذ سنوات، دون أدنى استجابة لهم، فيما يتم إحلال وتجديد منظومة الكهرباء بالكامل داخل العديد من القرى المجاورة، وحصول بعضها على محولات جديدة.

ويطالب إبراهيم محمد، من أهالي القرية، الوحدة المحلية، بمخاطبة هندسة الكهرباء، لصيانة خطوط الكهرباء المتهالكة، وتحديث محولات القرية، ورفع كفاءتها، و تحديث منظومة الأسلاك، واستبدالها بأخرى معزولة، وتحديث كشافات الإنارة في الشوارع الرئيسية والداخلية.

خطة لتطوير الكهرباء:

ومن جانبه قال سيد عبدالرحمن، رئيس الوحدة المحلية بالرحمانية قبلي، أن منظومة الكهرباء يجري تحديثها بالقرى التابعة للوحدة المحلية، لافتًا إلى أنه تم الإنتهاء فعليًا من أعمال التطوير في الكثير من المناطق، بالتنسيق مع هندسة كهرباء نجع حمادي.

وأضاف عبدالرحمن، أنه تم تخصيص 600 ألف جنيه، لشراء سيارة “تليسكوب” للمساعدة في تطوير منظومة الكهرباء، واستكمال العمل بها في القري التابعة للوحدة المحلية، مشيرًا إلى تخصيص 400 ألف جنيها لأعمال التطوير الخاصة بها.

ووعد رئيس الوحدة المحلية، بمتابعة شكاوى أهالي قرية القصر، وإخطار هندسة الكهرباء، لاتخاذ مايلزم من إجراءات، نحو المحول المذكور، والمناطق المحيطة به، إضافة إلى استكمال خطة إحلال وتجديد خطوط الكهرباء، واستبدالها بأسلاك معزولة.

الوسوم