ولاد البلد

صور| 5 أعمدة كهربائية آيلة للسقوط تهدد حياة أهالي قرية الأوسط سمهود بأبوتشت

حالة من الرعب يعيشها أهالي قرية الأوسط سمهود، بمركز أبوتشت، شمالي قنا، بسبب تهالك 5 أعمدة كهربائية موجودة في مناطق متفرقة بشوارع القرية، خشية سقوطها على أبنائهم أو منازلهم.

أهالي القرية

يقول ناجح أبوسباق، أحد أهالي القرية، إنهم يعيشون في رعب دائم، ويربطون أسلاك الكهرباء الممتدة من تلك الأعمدة بالحبال تحسبًا لسقوطها في أي وقت، متنسكرًا تجاهل المسؤولين للمشكلة وتهميشهم للقرية وعدم الاهتمام بها.

ويوضح أبوسباق أن أماكن تواجد تلك الأعمدة بالقرية هي المدخل الغربي للقرية، وطريق المقابر الغربية، ومنطقة الطاحون، وأمام منزل محمود عبدالفضيل، أحد المواطنين بالشارع الرئيسي، وأمام منزل الشيخ جلال، أحد المواطنين بالقرية أيضًا.

ويروي أنه اضطر لدفع مبلغ 3 آلاف جنيه لتركيب “كانة” لأحد الأعمدة، في غياب تام لهندسة الكهرباء، على حد تعبيره.

ويضيف جاد محمد، 56 عامًا،  مزارع، أن هناك 3 أعمدة من تلك الأعمدة المتهالكة والآيلة للسقوط، لها زاوية ميل تزيد عن متر ونصف، فضلًا عن قصر المسافة بينها وبين المنازل إلى أقل من 3 أمتار، ومن الجهة الأخرى ترعة.

ويحذر عبدالمعز حافظ، مزارع، أحد أهالي القرية، من وقوع كارثة نتيجة سقوط أحد الأعمدة على المنازل،  مضيفًا أنهم منعوا أطفالهم من اللعب بالشارع تحسبًا من وقوع أي مكروه لهم.

ويوردا بركات شاكر، مهندس، وراضي أبوسباق، ماجستير في القانون، أنهم تقدموا بشكوى للمسؤولين بالوحدة المحلية لمركز ومدينة أبوتشت في رمضان الماضي، واستقبلهم سكرتير مكتب رئيس المدينة، وتحدث إلى مسؤول الكهرباء أمامهم، ووعد بإصلاح المشكلة لكن دون تنفيذ.

الكهرباء ومجلس القرية

ويوضح عصام عبدالسلام، رئيس الوحدة المحلية لقرية أبوشوشة، التابعة لها قرية الأوسط سمهود، أنه تم الموافقة على نقل الأعمدة المتهالكة بالقرية بعد المعاينة من قبلنا ،ولكن المنوط بعملية النقل والمور الفنية هي هندسة كهرباء أبوتشت، مضيفًا أنه تم إعطاء الموافقة للأهالي للذهاب بها لهندسة الكهرباء.

ويلفت عبدالسلام إلى عدم وجود أي معلومات لديه عن مواعيد بدء العمل بنقل الأعمدة أو إصلاحها.

وحاولت “النجعاوية” التواصل مع المهندس حسن عسران، مدير شبكة كهرباء أبوتشت، لكنه رفض الرد وأغلق هاتفه.

 

 

الوسوم