الظلام يُخيم على حوض الدير بالصياد منذ 8 سنوات.. والوحدة المحلية ترد

الظلام يُخيم على حوض الدير بالصياد منذ 8 سنوات.. والوحدة المحلية ترد مدخل قرية الصياد- تصوير: أيمن الوكيل

كتب: أبوالمعارف الحفناوي، أيمن الوكيل

على مدار 8 سنوات خيم الظلام على سكان منطقة حوض الدير بالقطعة 31، الكائنة بجوار مسجد الرسول، بقرية الصياد، شرق مدينة نجع حمادي، شمالي محافظة قنا، والتي يقطن بها نحو 15 أسرة، في 10 منازل، بزريعة أنها خارج نطاق الحيز العمراني.

محسوب أحمد، من الأهالي، يروي لـ”النجعاوية”، أن أكثر من 10 منازل بالمنطقة المشار إليها يعيش سكانهم في ظلام دامس، منذ أكثر من 8 سنوات، لافتًا أنهم توجهوا إلى محافظة قنا أكثر من مرة بطلبات وفاكسات للنظر في أحوالهم وتوصيل الكهرباء لهم، دون استجابة.

مخاطر محيطة

ويوضح حمدي إبراهيم، من الأهالي، أن قاطني المنطقة المجاورة لمسجد الرسول بقرية الصياد لديهم أطفال وتلاميذ في مراحل التعليم المختلفة، مشيرًا إلى أنهم يعيشون في هذه المنازل فعليًا منذ أكثر من 8 سنوات، فضلًا عن المخاطر المحيطة بهم نتيجة هذا الظلام الذي يعيشون فيه.

ويضيف إبراهيم، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وجه في وقت سابق من العام الحالي بضرورة إنارة المناطق العشوائية خارج الحيز العمراني، التي يقطن بها المواطنون، لافتًا أن معاناة الأطفال يجب مراعاتها، لاسيما مع دخول فصل الشتاء، وما يتخلله من طقس سيء.

زواحف وحشرات

وتلفت إحدى ربات البيوت القاطنة بالمنطقة، أن الزواحف والحشرات الضارة تنتظر حلول الظلام لمهاجمة المنازل، وهو ما يعرض قاطنيها للخطر الشديد، مطالبة بالاستجابة إلى شكوى الأهالي وتوصيل الكهرباء لهم، لاسيما وأن أقرب عمود كهرباء لا يبعد عنهم أكثر من 50 مترًا.

ومن جانبه يقول رمضان علي، رئيس الوحدة المحلية بالرحمانية قبلي، في تصريحات خاصة لـ”النجعاوية”، إن منطقة حوض الدير سبق زياراتها ومعاينتها أكثر من مرة، ورفع الرسم الكروكي الخاص بها، لافتًا أن الطريق المؤدي إليها يبلغ طوله حوالي 150 مترًا، ويحتاج إلى زراعة 5 أعمدة.

محول خاص

ويضيف رئيس الوحدة المحلية، أن أحد المواطنين له ملكية خاصة بالمنطقة، ويرفض زرع أعمدة الكهرباء بها، مشيرًا إلى أن قرية الصياد تم إدراجها ضمن القرى الأكثر فقرًا، لجلب مزيد من الخدمات والتنمية إليها، ومن بينها وضع محول كهرباء خاص بكامل أدواته للمنطقة محل الشكوى.

ويتابع أنه من المقرر أن يتم تنفيذ خطة زرع أعمدة كهرباء بقرى الوحدة المحلية “الرحمانية قبلي والقصر والصياد والقناوية” خلال 60 يومًا، لافتًا أنه سيتم تخصيص عدد 5 أعمدة لتركيبها بالمنطقة المشار إليها، أو التوافق على توصيل كابل كهرباء أرضي، بالتنسيق مع كافة الأطراف.

الوسوم