فيديو| القروض الميسرة لدعم المشروعات الصغيرة بنجع حمادي.. هذا ما حدث منذ 2018

فيديو| القروض الميسرة لدعم المشروعات الصغيرة بنجع حمادي.. هذا ما حدث منذ 2018 أثناء إنهاء إجراءات الأقراض

كتب: بسام عبد الحميد، أيمن الوكيل

منذ بدء تطبيق برنامج الإصلاج الاقتصادي المصري، شهدت قطاعات مختلفة في الاقتصاد المحلي بنجع حمادي تغيرات متباينة الحدة والاتجاه، وهو الأمر الذي رآه كثيرون مخيبًا لآمالهم في استقرار مالي، في الوقت ذاته برزت القروض الميسرة لدعم المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر.

بين عام 2018 وحتى الربع الأول من السنة الحالية، بلغ عدد المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر، التي نفذت في نجع حمادي نحو 16 ألفًا و317 مشروعًا، بتمويل بلغ 45 مليون جنيه.


سجلت الصناعات الحرفية، وورش الخشب، والحدادة والتعبية والتغليف، النسبة الأعلى في عدد المشروعات برصيد 6 آلاف و254 مشروعًا، فيما بلغت عدد الأنشطة التجارية (محلات- توكيلات- خدمات صيدلية) نحو 4 آلاف و317 مشروعا.

أما مشروعات تربية المواشي فبلغت نحو ألفين و584 مشروعًا، في حين بلغ عدد المشروعات المنزلية (صناعة الألبان ومشتقاتها) 1854 مشروعًا، إلى جانب 1156 مشغل تريكو.

20 ألف فرصة عمل جديدة

هدى علي محمد، مدير مشروع رؤية للتمويل والإقراض والفريق
هدى علي محمد، مدير مشروع رؤية للتمويل والإقراض والفريق

بحسب مسؤولي وحدات الإقراض الأهلية، فهناك ما يقرب من 20 ألفًا و300 فرصة عمل وفرتها تلك المشروعات للشباب من حملة المؤهلات العليا والمتوسطة، والأسر المعيلة.

تقول هدى علي محمد، مدير مشروع رؤية للتمويل والإقراض، إن وحدتها الممولة من بنك مصر، تهدف إلى تمويل المشروعات متناهية الصغر، بشريحة مالية تبدأ من 5 آلاف جنيه وتنتهي عند مبلغ 40 ألف جنيه، وتستهدف الفئات العمرية بين عمر 21 حتى 60 عامًا، فضلا عن دعم قرابة 120 مشروعًا بشكل شهري، أي ما يعادل مليوني و400 ألف جنيه.

يرى أحمد خضر، مدير فرع “تساهيل” للتمويل والإقراض، أن حدة الإقراض، تميزت عن غيرها في شمال قنا، بإمكانية منح  قرض جماعي، إذ يمكن من خلاله اجتماع 5 سيدات في قرض واحد.

يتابع أن لديه قرابة 650 عميلًا، بالإضافة إلى 28 موظفا، وبلغ إجمالي القروض المقدمة للمستفيدين نحو 9 ملايين و750 ألف جنيه، مشيرًا إلى أن المشروعات المنفذة من بينها 53 نشاط تجاري وبقالة، و37 تربية مواشي، فيما تنوعت النسبة الباقية ما بين الأنشطة الصناعية والحرفية ومجال المقاهي والمطاعم.

القروض الميسرة

أحمد خضر، مدير فرع "تساهيل" للتمويل والإقراض
أحمد خضر، مدير فرع “تساهيل” للتمويل والإقراض

يشير أبوحنيفة مرشد، مدير فرع “تمويلي” للإقراض بنجع حمادي، إلى أن دراسات الجدوى التي يقدمها المستفيد، تعكس جديته في تنفيذ المشروع، التي يتم من خلالها معرفة النسبة التقديرية للقرض المطلوب، لافتًا أن مسؤولي المتابعة بوحدة الإقراض يقومون بزيارات ميدانية لموقع المشروع المقترح.

يتابع مرشد، أن عدد عملائه بلغ 200 عميل، بقروض بلغت قيمتها 2 مليون جنيه، تنوعت أنشطة هؤلاء العملاء ما بين 14 مشروع تجاري، و54 مشروع صناعات منزلية، بالإضافة إلى العديد من المشروعات الخاصة بدعم المرأة المعيلة.


ويبين عمرو صلاح، مدير فرع جمعية رجال الأعمال بنجع حمادي، أن شرائح التمويل التي تبدأ من 4 الآف جنيه، وتصل إلى 40 ألف جنيه، تجدد للمستفيد في حال التزامه بتطوير مشروعه وتقديم الأقساط المستحقة وقت السداد.

ويرى صلاح أن الشباب والسيدات المعيلات هم الأكثر استهدافًا في المشروعات التنموية التي تقدم وحدات الإقراض الدعم المادي لها، بجانب توفير فرص العمل بفروع المشروع المختلفة، والتي يتم من خلالها توفير الرعاية والتأمين اللازم سواء للعاملين بالأفرع أو للقروض المقدمة والمستفيدين منها.

المشروعات الصغيرة واقتصاد الدولة

عمرو صلاح، مدير فرع جمعية رجال الأعمال بنجع حمادي
عمرو صلاح، مدير فرع جمعية رجال الأعمال بنجع حمادي

ويربط الدكتور محمود حامد، أستاذ الاقتصاد بجامعة جنوب الوادي بقنا، نجاح المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، التي تقدمها وحدات التمويل والإقراض بمدة السماح التي يرى أن أقل تقدير لها لا يقل عن 5 سنوات، واصفًا حالة الركود التي تشهدها المحافظة بالعامل المؤثر في نجاح المشروع.

ويضيف حامد، أن وحدات الإقراض والتمويل، عليها أن تقلص الفائدة لأقصى درجة، وتمنح المقترض فترة كافية لتدوير منتجه وتسويقه بما يضمن له الاستمرارية والنجاح، مشيرًا إلى أن اقتصاد الدول الكبرى مبني بشكل كبير على المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، التي تساهم في تحسين المناخ الاقتصادي، وتوفر فرص عمل تقلص نسبة البطالة.

وحدة الإقراض الفردي بنجع حمادي
وحدة الإقراض الفردي بنجع حمادي

ويلفت أستاذ الاقتصاد إلى أن المرأة المعيلة لديها فرص حقيقية للاستفادة من المشروعات التنموية، سواء المقدمة من البنوك، أو التي يوفرها الصندوق الاجتماعي بالمحافظة، أو تلك التي تقوم عليها الوحدات الخاصة، كما أن المجتمع المدني يمكنه المساهمة في توفير الدعم المادي والمعنوي لهن.

وفي اتصال هاتفي، قال مصدر بجهاز تنمية المشروعات بقنا “الصندوق الاجتماعي سابقًا”- فضل عدم ذكر اسمه- إن كل وحدات التمويل تعمل تحت مظلة الصندوق الاجتماعي.

يتابع أن الصندوق فتح فرع له بمدينة نجع حمادي، تيسيرًا على الراغبين في الاستفادة من المشروعات التي يمولها، وأن 80% من المشروعات التي مولها الصندوق بمراكز المحافظة المختلفة حققت نجاحًا كبيرًا.

إحدى الفتيات اللاتي تم توظيفهن في وحدات الإقراض
إحدى الفتيات اللاتي تم توظيفهن في وحدات الإقراض

يقول حسين الباز، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بقنا، في تصريحات لـ”النجعاوية”، إن هناك 30 إلى 40 جمعية تقريبَا بكل مركز وقرية، تعد بمثابة محفظة لإقراض المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر، وهناك جمعيات لها محفظة مالية كبيرة، تنسق مع البنوك والصندوق الاجتماعي، وأخرى لها محافظ مالية قديمة، وجميعها هدفها إقراض أصحاب المشروعات الصغيرة.

الفرق بين القرض والتسهيلات

ويوضح أحمد إبراهيم، مصرفي بالبنك الأهلي المصري، أن الفرق بين القرض والتسهيل الائتماني، يظهر جليًا في مدة القرض التي تكون متغيرة، على عكس التسهيلات الائتمانية التي تكون مدتها لا تزيد عن 12 شهرا، ويمكن تجديدها وفق إجراءات الجهة المانحة.

أما منصور حسني، مسؤول القروض ببنك القاهرة بنجع حمادي، يقول إن البنوك العاملة بالمدينة “بنك القاهرة والبنك الأهلي وبنك مصر وبنك الإسكندرية” تقدم برامج التمويل المتعددة للقروض، ومن بينها القروض الشخصية، للعاملين بالقطاعين العام والخاص.

صراف بوحدة الإقراض يتابع أعمال صرف القروض
صراف بوحدة الإقراض يتابع أعمال صرف القروض

ويشير حسني، الى أن الشرائح التي تقدمها البنوك، الخاصة بتمويل المشروعات تبدأ من 300 ألف جنيه، وبحد أقصى مليون جنيهًا، وتصل مدة سدادها الى 10 سنوات، لافتًا أن فائدتها لا تتجاوز 19.75%، برسوم قدرها 2.5% من إجمالي القرض.

ويلفت مسؤول القروض ببنك القاهرة، الى أن البنوك تشترط في المستفيد أن لا يتجاوز عمره عند حلول القسط الأخير للقرض المسحوب 60 عامًا، وأن تكون القيمة الممنوحة له تناسب دخله الشهري المسجل في الأوراق الرسمية المقدمة للبنك بحيث لا تزيد عن الثلث، إلا في وجود شهادات دخل إضافية.

شاب حاز وظيفة بوحدة إقراض بنجع حمادي
شاب حاز وظيفة بوحدة إقراض بنجع حمادي

وفي مارس 2015، تم الإعلان عن المشروع القومي للتنمية البشرية والمجتمعية والمحلية ”مشروعك” بمحافظة قنا، الذي يهدف إلى خلق فرص عمل للشباب من خلال المشروعات المتوسطة والصغيرة.

وبحسب خالد حسين، مسؤول بـ”مشروعك”، فإن المشروع القومي يموله بنك مصر والبنك الأهلي والبنك الزراعي المصري، التي تتيح شرائح مختلفة للقروض، تبدأ الأولى منها بـ1000 جنيه حتى 25 ألفا، ويعفى المقترض خلالها من دفع أي مساهمات.

شركة تمويلي للإقراض وتنمية المشروعات بنجع حمادي
شركة تمويلي للإقراض وتنمية المشروعات بنجع حمادي

ويوضح حسين، أن الشريحة الثانية بالمشروع تبدأ من 26 ألفًا، حتى 100 ألف، ويساهم المقترض بـ10% منها للمشروع، بينما تبدأ الشريحة الثالثة من أكثر من 100 ألف وحتى 250 ألفا، يساهم المقترض فيها بنسبة 15%، والشريحة الرابعة أكثر من 250 ألفا وحتى مليوني جنيه، يسهم المقترض بنسبة 30%، والشريحة الخامسة أكثر من مليوني جنيه، ويسهم المقترض بنسبة 40% وفق دراسة المشروع المقدمة.

وأضاف المدير التنفيذي، أن برنامج “مشروعك” أسهم بشكل فعال في خفض معدلات البطالة بين الشباب، وتحقيق التنمية بمراكز وقرى المحافظة.

ويشير الى أن المقترض يحصل على مبلغ القرض بالكامل عند انتهاء إجراءاته، الذي تم تحديد قيمته مقدمًا، بينما يتم تحديد الحد الأقصى في التسهيلات الائتمانية الأخرى، والتي تتغير كل شهر حسب رؤية الجهة التابعة لها.

بنك القاهرة في نجع حمادي- تصوير: بسام عبدالحميد
بنك القاهرة في نجع حمادي- تصوير: بسام عبدالحميد

وكشف المهندس محمد محمود، مدير المشروع القومي للتنمية المجتمعية والبشرية والمحلية “مشروعك” بقنا، أن المشروع وفر نحو 5 آلاف فرصة عمل، بتكلفة بلغت 332 مليون جنيه خلال عام 2018.

مشاريع مصر- تصوير: بسام عبدالحميد
مشاريع مصر- تصوير: بسام عبدالحميد

وأوضح أن عدد المشروعات بلغ 5 آلاف و347 مشروعًا، بينما وصل عدد الطلبات المقدمة لـ”مشروعك” حوالي 7 آلاف طلب، فيما بلغ عدد المترددين نحو 17 ألف مواطن، احتل فيها مركز ومدينة نجع حمادي المركز الأول من حيث المشروعات المقدمة بواقع 874 مشروع، بقيمة إجمالية تجاوزت 35 مليونًا جنيه.

أبرز المشروعات التي يتم الإقراض لها في نجع حمادي
أبرز المشروعات التي يتم الإقراض لها في نجع حمادي
الوسوم