«الكلور» متهم في تغيُر لون مياه الشرب بنجع حمادي.. ومسؤول: النسبة مضبوطة

«الكلور» متهم في تغيُر لون مياه الشرب بنجع حمادي.. ومسؤول: النسبة مضبوطة مياة الشرب متغيرة اللون، النجعاوية

كتب: بسام عبدالحميد، أيمن الوكيل

عادت ظاهرة تغير مياه الشرب بقرى نجع حمادي، شمالي محافظة قنا، للظهور من جديد، بعد أن لاحظ الأهالي تحول لونها إلى الأبيض مستدلين بذلك على ارتفاع نسبة الكلور فيها، وتسود مخاوف من تأثيراتها السلبية على الصحة ينفيها مسؤولون.

مياه بيضاء

يقول خالد محمود، من قرية الرحمانية قبلي، إن لون المياه يتغير كلما حدث عطل أو انقطعت لفترة، لافتًا أن الأهالي قلقون على صحتهم خشية تعرضهم للإصابة بالفشل الكلوي.

ويذكر خميس عبدالواحد، من أهالي شرق النيل، أن أطفاله يرفضون شرب المياه بسبب تغير لونها، مشيرًا إلى أن الشتاء لا يتم تخزين المياه فيه مثل فصل الصيف بل يتم جلبها من خطوط التوصيل المنزلي مباشرة.

زيادة الكلور

ويشاركهما عمران عبدالقادر، موظف، من منطقة المستت، الشكوى من تغيير طعم وشكل مياه الشرب خلال الفترة الماضية، بعد أن تحول لونها الشفاف إلى اللون الأصفر الداكن مع وجود رائحة غريبة إضافة إلى وجود نسبة مرتفعة من الكلور بها، لافتًا لامتناعه عن الشرب منها خشية تعرضه وأطفاله للخطر.

ويناشد حسن علي، من أهالي الشرق، مسؤولي مياه الشرب بالكشف عن حقيقة تغير لون المياه حتى يطمئن الناس إليها.

فيما تقول أم رامي، ربة منزل من منطقة المساكن، إن المياه معكرة ولونها متغير وطعمها سيء، لافتة أنها تكبدت نفقات تغيير المواسير وخطوط المياه القديمة ظنًا منها أنها المتسبب إلا أن الأمر ظل كما هو.

شدة الدفع والمواتير

ويعزو حسن محمد حسن، مدير محطة المياة المرشحة بقرية القصر التابعة لإدارة مياه الشرب بنجع حمادي، تغيُر لون المياه إلى اللون الأبيض نتيجة لاندفاع المياة بقوة داخل الخطوط، خاصة بعد أن تمت معالجة انخفاض الجهد الكهربائي بالمرشح، إلى جانب قيام مواتير الرفع المستخدمة في المنازل بسحب المياه الراكدة داخل الخطوط في بعض الأوقات، مشيرًا إلى أن تدفق المياه عاد إلى معدلاته الطبيعية بعد عودة وحدات ترشيح المياه للعمل بكامل طاقتها.

ويوضح حسن، لـ”النجعاوية”، أن محطة مياه القصر بشرق النيل بها 4 وحدات، سعة كل واحدة منها 30 مترًا مكعبًا في الساعة، وتغذي قرى الرحمانية قبلي والقصر والصياد، بإجمالي 120 مترًا مكعبًا في الساعة، ويتم تنقيتها بالترويق والترسيب وإضافة الشبة والكلور، كما يتم غسل الخزانات والحاويات يوميًا، فضلًا عن مراقبة المياة وجودتها من قبل معامل المرشح ومسؤولي وزارة الصحة.

نسبة الكلور 

يقول المهندس كمال بولس، مدير شبكة مياه الشرب والصرف الصحي بنجع حمادي، في تصريحات لـ”النجعاوية”، إن المياه لا يوجد بها شيء، وهي مطابقة تمامًا للمواصفات القياسية الخاصة بالشركة القابضة لمياه الشرب، مؤكدًا أن النسب الخاصة بالكلور متناسبة.

ويتابع أنه حال ورود أي شكاوى من تغير لون أو طعم المياه يتم إرسال الفرق الفنية إلى محل الشكوى والعمل على تحليل المياه، والتحقق من النسب الخاصة بالأملاح والمواد الموجودة في المياه، واتخاذ كافة التدابير اللازمة لحل الأزمة إن وجدت.

تطوير منظومة المياه

وكان اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، قال في بيان سابق، إن قطاع مياه الشرب شهد تطورا كبيرا خلال الفترة الماضية، فمنذ عام 2014 بلغ أجمالي حجم الإنفاق في هذا القطاع مليار و539 مليون جنيه.

وأضاف محافظ قنا أنه تم الانتهاء من تنفيذ 31 مشروعًا بتكلفة 605 ملايين جنيه، ساهمت في توصيل مياه الشرب للمواطنين بنسبة 98.5%، كما يجرى تنفيذ عدد 23  مشروعًا، ما بين إنشاء جديد ورفع كفاءة لمحطات المياه ومحطات الرفع بطاقة إنتاجية 166 ألف م3/ يوم بتكلفة مالية تصل إلى 934 مليون جنيه ستساهم في توصيل المياه النقية لكافة المواطنين في القرى والنجوع.

الوسوم