حق الرد مكفول.. “المطاحن” توضح أسباب بيع الردة بأعلى من سعرها

كتب ـ أبوالمعارف الحفناوي، أيمن الوكيل

خاطب فرع شركة مطاحن مصر العليا بمنطقة نجع حمادي، إصدار “النجعاوية”، التابع لمؤسسة “ولاد البلد” للخدمات الإعلامية، بشأن بيع “الردة” بأسعار أعلى من التسعيرة الرسمية، بمركز البيع بالمدينة، بمذكرة رسمية جاء فيها:

“بشأن ما نُشر الأسبوع الماضي، عن بيع “الردة” بأعلى من التسعيرة الرسمية المقررة، بمركز بيع مطاحن نجع حمادي، نود توضيح الآتي:

1ـ يتم البيع بمراكز بيع الشركة تحت الحساب وليس سعر نهائي، ويُمنح المورد إيصال توريد وليس فاتورة بيع، والإيصال يوضح به تحت الحساب، وذلك نظرًا لوجود مذكرة معروضة على وزير التموين، لإقرار السعر النهائي، ومع صدور السعر النهائي بالمذكرة المعروضة على الوزير من الشركة، سيتم إنهاء تلك المشكلة وتسوية الحساب، وإنهاء الجدل الدائر حول هذا الموضوع، طبقًا للتعليمات.

2ـ مرفق طيه عدد ستة مستندات توضح الأسعار التي يتم عليها الصرف، وهناك مذكرة بهذا الشأن معروضة على وزير التموين والتجارة الداخلية.

كانت “النجعاوية” نشرت، الأسبوع الماضي، تمكُن وحدة مباحث تموين نجع حمادي، برئاسة النقيب بسام حمزة، من ضبط 309 جوالات ردة، داخل مطاحن نجع حمادي، قبل بيعها في السوق السوداء، بزيادة 700 جنيه عن سعرها الرسمي. وتحرير محضر بالواقعة.

الوسوم