بسبب عطل “السيستم”.. امتحانات الصف الأول الثانوي تتحول إلى ورقي

بسبب عطل “السيستم”.. امتحانات الصف الأول الثانوي تتحول إلى ورقي محافظ قنا يتابع أعمال الامتحانات| صورة المركز الاعلامي للمحافظة

فشل طلاب الصف الأول الثانوي، في تأدية امتحان اللغة العربية إلكترونيا عبر التابلت، في نجع حمادي، اليوم الأحد، ما أدى إلى خضوعهم للامتحانات عبر البوكليت، المعدة مسبقا.

يؤدي 2500 طالب وطالبة بنجع حمادي، امتحان الصف الأول الثانوي وسط استعدادات مكثفة، اليوم، وبدأت بامتحان مادة اللغة العربية، وتستمر حتى 30 مايو الحالي.

قال أبو الوفا عبدالسلام، وكيل الإدارة التعليمية بنجع حمادي، إن الامتحانات بدأت بكافة اللجان الامتحانية بمدارس نجع حمادي الثانوية، وشهدت هدوءا بين الطلاب في امتحان اللغة العربية الذي كان في مستوى الطالب المتوسط.

محافظ قنا يتابع أعمال الامتحانات| صورة المركز الاعلامي للمحافظة
محافظ قنا يتابع أعمال الامتحانات| صورة المركز الاعلامي للمحافظة

عدم الدخول للمنصة

وأشار إلى أنه كان من المقرر خوض الطلاب امتحان اللغة العربية إلكترونيًا عبر التابليت، إلا أنه نظرًا لعدم تمكن دخول الطلاب على منصة الامتحان، تم خضوعهم للامتحان عبر البوكليت الذي تم إعداده مسبقًا.

وأكد المهندس خالد فرغل، مدير عام الإدارة التعليمية بنجع حمادي، أنه تم تحرير محضر إثبات حالة لعدم تمكن الطلاب من الدخول على منصة الامتحانات، وإرساله للمديرية، التي أرسلته بدورها إلى وزارة التربية والتعليم.

التحول الورقي

وتابع أن وزارة التربية والتعليم منحت الإذن للإدارة بتحويل الطلاب من النظام الإلكتروني إلى النظام الورقي، الأمر الذي أدى إلى توزيع نماذج البوكيلت المعدة مسبقًا بالمطبعة السرية، وخضوعهم للامتحان، في الوقت المحدد لهم، والذي تم في 10 لجان امتحانية.

محافظ قنا يتابع أعمال الامتحانات| صورة المركز الاعلامي للمحافظة
محافظ قنا يتابع أعمال الامتحانات.. صورة المركز الاعلامي للمحافظة

وأشار إلى أنه تم التوجيه بتوعية الطلاب بكيفية الاستعداد للامتحانات الخاصة بالتابلت، وضرورة شحنه حتى لا ينقطع عنه الشحن، كما شدد على جاهزية المدارس التي يتم الامتحان بها إلكترونيًا، وأن هناك فرق تدخل سريع جاهزة للتعامل فنيًا مع أي مشكلة طارئة.

وقال اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، إنه كان من المقرر أن يؤدي الطلاب الامتحان بالنظام الإلكتروني على أجهزة التابلت إلا أنهم لم يتمكنوا من الدخول على المنصة التعليمية ونموذج الامتحان، رغم توفير شبكة إنترنت سريعة بالمدارس.

استبدال الامتحان

وأضاف محافظ قنا، أنه تم استبدال الامتحان الإلكتروني بالنظام الورقي، وكانت وزارة التربية والتعليم، أعدت امتحانات ورقية بديلة تحسبا لعدم تمكن الطلاب من الدخول إلى النماذج الإلكترونية، مؤكدا أنه سيتم تجاوز هذه المشكلات وحلها من قِبل خبراء التطوير التكنولوجي بالوزارة، حتى يتسنى للطلاب استكمال أداء الامتحانات على أجهزة التابلت مستقبلا.

محافظ قنا يتابع أعمال الامتحانات| صورة المركز الاعلامي للمحافظة
محافظ قنا يتابع أعمال الامتحانات.. صورة المركز الاعلامي للمحافظة

وأكد المحافظ أنه تم مد فترة الامتحان لنصف ساعة، لتعويض الطلاب عن الوقت الذي استغرقوه أثناء محاولتهم للدخول إلى النظام الإلكتروني.

ارتباك وتشتت بين الطلاب

وأعرب طارق فتحي، طالب بالصف الأول الثانوي، عن غضبه بسبب الارتباك الذي وقع منذ بداية اليوم الامتحاني، وعدم تمكنهم من الدخول إلى منصة الامتحان، الأمر الذي أدى إلى استغراقهم وقت كبير، حتى وصلت النماذج الورقية.

وتابع محمود صابر، طالب بالصف الأول الثانوي، أن تحويل الامتحان من إلكتروني إلى ورقي استغرق وقت طويل من الزمن المقرر للامتحان، خاصة في وقت الصوم، مشيرًا إلى أنه على الرغم من دخولنا بالكتاب المدرسي والعمل بنظام “أوبن بوك”، إلا أن هناك بعض الغموض الذي ظهر في الورقة الامتحانية، مطالبًا بضرورة العمل على تجاوز أخطاء منصة الامتحان، لعدم تشتتنا.

الوسوم