بعد انهيار منزلهم.. «حفني» من ذوي الاحتياجات الخاصة يطالب بتوفير مأوى لأسرته

بعد انهيار منزلهم.. «حفني» من ذوي الاحتياجات الخاصة يطالب بتوفير مأوى لأسرته صاحب الهمة وأطفاله بين حطام المنزل، النجعاويه

يشكو محمد حسن تقي حفني، أحد ذوي الإحتياجات الخاصة بقرية الحلاوية، شرق نجع حمادي، من مكوثه وأولاده وزوجته في الشارع دون مأوى بعد انهيار منزله المبني بالطوب اللبن والمكون من غرفتين وصالة في ثلاث طوابق، وفقدان أثاثه.

يقول حفني، في حديثه لـ”النجعاوية”، إنه مصاب بإعاقة بالساق ولا يستطيع العمل، كان يعيش مع أسرته المكونة من زوجته و3 أبناء تتراوح أعمارهم مابين سبع سنوات و10 أشهر في منزله الذي تعرض للانهيار، ويعتمدون على معاش والده المتوفى، مشيرًا إلى أنه الآن في العراء منذ يوم الجمعة الماضي.

يوضح صاحب الشكوى أنه في صباح الجمعة شعر باهتزاز بسيط و”تنميل” في جدران منزله، فعرف أنه بدأ في السقوط، فهرول إلى الطابق الثاني ليخرج زوجته وأطفاله الصغار وسط تساقط المنزل على رؤوسهم، مشيرًا إلى أنه سقط أكثر من مرة على درجات السلم المتهالك، قبل أن ينجح في إنقاذ أفراد أسرته من الموت بأعجوبة.

ويوضح أنه بعد حادثة السقوط استغاث بالأجهزة المعنية، وحضرت الأجهزة الأمنية إلى موقع المنزل المنهار، وقامت هندسة الكهرباء بفصل الكهرباء عن المنزل، وتم تحرير المحضر رقم 1307 إداري، مناشدًا اللواء عبدالحميد الهجان، محافظ قنا، ومسؤولي وزارة التضامن الاجتماعي، بتقديم الدعم له ولأسرته المنكوبة التي تعيش في العراء.

 

الوسوم