بعد شكاوى المواطنين.. تخصيص 4 أماكن لنقل الباعة الجائلين خلال أيام

بعد شكاوى المواطنين.. تخصيص 4 أماكن لنقل الباعة الجائلين خلال أيام الباعة الجائلين بجوار مكتب البريد.. تصوير محمد السيد

يشكو أهالي نجع حمادي من انتشار الباعة الجائلين بشوارع المدينة، مما يتسبب في وجود مضايقات ومعاكسات للسيدات والفتيات، فضلا عن التزاحم المروري، مطالبين بضرورة إنهاء هذه الأزمة التي أصبحت تؤرق الكثير من المواطنين، الأمر الذي أكد مسؤول الوحدة المحلية أنه في طريقه للحل بعد تخصيص أماكن لنقل الباعة الجائلين خلال الأيام المقبلة.

يقول محمود العزازي، من أبناء نجع حمادي، إن الباعة الجائلين احتلوا شوارع المدينة، خاصة أمام مسجد السلام، وشارع البوتاجاز القديم، والمحطة، و30 مارس، والتحرير، وبجوار مكتب بريد نجع حمادي الرئيسي، وهذا الأمر أصبح يسبب كابوسًا – على حد وصفه – للجميع، فضيق الشوارع والمعاكسات والمضايقات من الباعة الجائلين، من الممكن أن تؤدي إلى نشوب مشاجرات بين أهل الفتيات أو السيدات مع هؤلاء الباعة.

ويشير علي السيد، مُعلم، إلى أن الجميع يعلم أن الباعة الجائلين، مصدرهم الوحيد هو عملهم في هذه المهنة، ولكن على الدولة توفير أماكن لهم، للحفاظ على شكل المدينة الحضاري، قائلا “مش عارفين نمشي” في الشارع.

4 أماكن للنقل

من جانبه، يرد أحمد وزيري، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي، بأن مشكلة الباعة الجائلين في شوارع المدينة أزمة قديمة، ولكثرة شكاوى المواطنين، تم التنسيق مع كافة المسؤولين، للحد من هذه الظاهرة التي أصبحت تؤرق الكثيرين.

وتابع، بأنه تم تخصيص 4 مناطق لنقل الباعة الجائلين بشوارع المدينة إليها، منها منطقة بشارع 15 مايو، وأخرى أمام الحماية المدنية، وثالثة في سوق تم تخصيصه داخل المدينة، والرابعة بمجمع المواقف خلف مبنى مجلس المدينة الجديد، على أن يتم نقل السيارات بهذا الموقف إلى ما بعد الكوبري العلوي.

كما أشار رئيس المدينة، في تصريحاته لـ”النجعاوية”، إلى استمرار تسيير حملات مكبرة بشكل يومي، بالتنسيق مع شرطة المرافق، لإزالة الباعة الجائلين وتحرير محاضر مخالفة لهم، لافتًا إلى أنه جاري العمل أيضًا على إقامة مجمع للشوادر بتكلفة 30 مليون جنيه، بصحراء هو، لنقل الشوادر القائمة بمدخل المدينة إليها، للحد من التزاحم خاصة في فترة الصباح.

تعليق الباعة

جمال محمد، أحد الباعة الجائلين، يؤكد أن الباعة مع قرار الأجهزة التنفيذية بنقلهم إلى أماكن مخصصة لهم، ولكن على الأجهزة التنفيذية مراعاة مسألة الإيجار الذي سيتم تطبيقه عليهم بعد النقل، قائلًا “الناس كلها بتبصلنا إننا وحشين وبتوع كلام كل مهنة فيها الكويس والوحش”.

الوسوم