بعد وفاة الأم وإصابة 3 أبناء.. مناشدات لإنقاذ أسرة دمّرتها «نيران الأنبوبة»

بعد وفاة الأم وإصابة 3 أبناء.. مناشدات لإنقاذ أسرة دمّرتها «نيران الأنبوبة» المنزل المحترق- أهالي القرية

طالب أهالي قرية أولاد نجم بنجع حمادي، شمالي قنا، المسؤولين، إنقاذ 3 مصابين بحروق خطيرة، بعد اشتعال النيران في منزلهم إثر تسريب غاز من أسطوانة بوتاجاز، مما أسفر عن وفاة الأم، وإصابة أبنائها الثلاث بحالات خطيرة.

المنزل المحترق- أهالي القرية

وكانت النيران اشتعلت في منزل بقرية نجع الشيخ التابعة للوحدة المحلية لأولاد نجم، صباح يوم الجمعة الماضي، الأمر الذي أسفر وفقًا للإخطار الذي تلقته الأجهزة الأمنية بقنا، عن إصابة نجوى عبدالظاهر أحمد، 50 عاما، وأبنائها عماد ومحمد وجابر جمال جابر، بحروق نارية من الدرجة الأولى.

تم نقل المصابين إلى مستشفى نجع حمادي العام، ومنها إلى مستشفى قنا العام لتلقي العلاج لسوء حالتهم الصحية، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات.

وبعد قرابة 15 ساعة، لفظت الأم أنفاسها الأخيرة داخل مستشفى قنا العام، وصرحت النيابة العامة بدفن الجثة لعدم وجود شبهة جنائية، بعد أن اثبتت تحريات المباحث أن سبب الواقعة اشتعال النيران بسبب تسريب غاز من أسطوانة البوتاجاز بالمنزل.

النيران تلتهم محتويات منزل في أولاد نجم- أهالي القرية

مناشدات لإنقاذ الأبناء

يقول محمود ثاقب، أحد شباب القرية، إن إصابات الأبناء الثلاثة خطيرة، حيث أصيب عماد جمال جابر، 35 عامًا، بنسبة حروق أكثر من 55%، وجابر جمال جابر، 25 عامًا، بنسبة أكتر من 70%، ومحمد جمال جابر، 29 عامًا، بنسبة 75%، وتم تحويله إلى مستشفى الاقصر الدولي على أن يتم وضعه في العناية المركزة لأن نسبة الحروق تحتاج بشدة إلى عناية مركزة حروق، ولكن للأسف تم وضعه في قسم الحروق بدون عناية وحتى الآن لم يتم توفير سرير له في العناية المركزة حروق.

ويشير ثاقب إلى أن أبناء القرية والقرى المجاورة بدأوا جمع تبرعات للأسرة المكلومة، خاصة لعدم وجود أسرّة في المستشفيات الحكومية تستقبل المرضى الثلاث في العناية المركزة، مناشدًا المسؤولين بتقديم الرعاية الكاملة للمرضى، والاهتمام بهم، ونقلهم للعلاج داخل غرف العناية المركزة لإنقاذ حيواتهم.

التقرير الطبي لـ”محمد جمال جابر”- أهالي القرية

ويوضح محمود صبري، من القرية، أن هذه الأسرة من محدودي الدخل، تقطن في منزل بسيط بقرية نجع الشيخ التابعة لأولاد نجم، والحريق دمر منزلهم بالكامل، فضلًا عما لحق بهم من إصابات.

ويطالب صبري المسؤولين بسرعة التدخل وإنقاذ المصابين، فضلًا عن تقديم المساعدات المادية والإنسانية من فاعلي الخير لشراء العلاج وعمل الفحوصات الطبية للمرضى، خاصة بعد نقل اثنين منهم إلى مستشفى الحوامدية، موضحًا أن الحالات الثلاث تنقلوا من مستشفى نجع حمادي العام ومنها إلى قنا العام، وبعدها تم نقل أحدهم إلى الأقصر الدولي واثنين إلى الحوامدية، لعدم وجود أماكن خالية في العنايات المركزة الخاصة بالحروق، وهذا أخّر علاجهم قرابة 72 ساعة.

التقرير الطبي لـ”جابر جمال جابر”- أهالي القرية

اقرأ أيضًا:

قنا تستيقظ على 5 جثث.. إحداها للطفل المتغيب أحمد الأحمر

الوسوم