تعود لعام 1983.. صرف تذاكر قديمة لدخول محطة القطار في قنا

تعود لعام 1983.. صرف تذاكر قديمة لدخول محطة القطار في قنا

عمت حالة من التساؤلات والغضب من المسافرين بمحافظة قنا، لبدء قيام محطة السكك الحديدية، في صرف تذاكر لدخول رصيف محطة القطار، للراغبين في توديع المسافرين، والتي يرجع تاريخها لعام 1983، وتحمل قيمة 5 قروش.

ويقول رفعت عبدالقادر، رئيس حركة القطارات بقنا، إن الهيئة فعلت القرار الخاص بصرف تذاكر للراغبين في توديع المسافرين بمحطات القطارات، والتي تبلغ قيمتها “1 جنيه”، يتم صرفها بمعرفة مشرفي الأبواب.

ويشير الى أن صرف التذاكر لكافة الراغبين في توديع أقاربهم المسافرين، ولا يمكن صرف تذاكر للمسافرين أنفسهم، موضحًا أنه لا يمكن أن يعارض المسافر الحامل للتذكرة أحد من الكمسارية أو صرافي التذاكر.

وقال مصدر مسؤول بالسكة الحديد رفض ذكر اسمه، أن سبب حمل التذاكر لتاريخ قديمة، يرجع إلى عدم وجود أوراق جديدة في الهيئة، علمًا بأن الأوراق اللازمة للاشتراك الخاص بالقطارات تحمل نفس القيمة وهي 5 قروش ومن عام 1980.

وتابع المصدر، في تصريحه لـ”النجعاوية”، أن التذاكر الخاصة بالرصيف تعد خدمة للمسافرين وخدمة للهيئة، فهي تعود بالنفع للهيئة، بالاضافة إلى عودتها بالنفع للمسافر من خلال تقليل الضغط الحاصل على الرصيفين من قبل الراغبين في توديع أهلهم أو أصدقائهم، الأمر الذي يعيق المسافرين حال الركوب أو النزول من القطار.

الوسوم