خصومات تصل لـ40%.. الأوكازيون الشتوي يعيد الحياة لسوق الملابس بنجع حمادي

خصومات تصل لـ40%.. الأوكازيون الشتوي يعيد الحياة لسوق الملابس بنجع حمادي المحلات تعلن عن الأوكازيون، تصوير: إسلام نبيل

أعلن الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، بدء الأوكازيون الشتوى للعام الحالي 2020، ابتداء من أمس 27 يناير الجاري ولمدة شهر، الامر الذي يطمح من خلاله تجار محال الملابس بمدينة نجع حمادي في عودة الحياة للأسواق بعد أن سيطر الركود على الأسواق الفترة الماضية.

وأعلن أصحاب الشركات التجارية عن عدة عروض تخفيضية تراوحت مابين 30 إلى 40% على القطعة الواحدة.

شوارع نجع حمادي، تصوير: إسلام نبيل
شوارع نجع حمادي، تصوير: إسلام نبيل

عدسة “النجعاوية” رصدت حالة الإقبال المتزايد من قبل المواطنين من أنحاء قرى ونجوع مركز نجع حمادي، على محال الملابس الرجالي والحريمي والأطفالي بالمدينة، وذلك لشراء مستلزماتهم المختلفة من الملابس، فضلا عن الإعلانات الرائجة للمحال عن وجود تخفيضات بأسعار هائلة في الأوكازيون الشتوي.

ركود منذ شهور

يقول إبراهيم صفوت، مالك محل لبيع الملابس الحريمي والأطفالي بنجع حمادي، إن محال بيع الملابس بمختلف أنواعها عانت خلال الفترة الماضية من حالة الركود في البضائع الخاصة بها، ومن هنا بدأ ملاك المتاجر في الإعلان عن تخفيضات في الأسعار حتي يتم بيع تلك البضائع مع نهائية موسم الشتاء، لافتا إلى أن أصحاب المحال بدأوا في بيع البضاعة بأسعار الجملة التى قاموا بشرائها منذ شهور.

ويتابع صفوت في حديثه لـ”النجعاوية” أن أصحاب المحال يقومون ببيع البضاعة الراكدة التي تم توريدها من الشركات ومحال الجملة منذ شهور بأسعار الجملة، أو أقل من أسعارها بنسبة كبيرة، مضيفا “البيع حاليا بأسعار أقل من أسعار الجملة أو الأسعار الرسمية حتى يتم شراء بضاعة موسم الصيف” منوها إلي أن الإقبال بدأ يتزايد على الشراء منذ بدايات شهر يناير الحالي لعام 2020.

كرم صفوت مالك محل تجاري، تصوير: إسلام نبيل
كرم صفوت مالك محل تجاري، تصوير: إسلام نبيل
الأوكازيون الشتوي

ويضيف هيثم فتحي، 30 عاما، مالك محل لبيع الملابس بالمدينة، أن الأوكازيون الشتوي بدأ مبكرا في نجع حمادي، منذ ما يقرب من 20 يوما، حيث أعلنت المحال التجارية عن عروض تخفيضية هائلة في الأسعار وذلك لجذب المواطنين للشراء، موضحا أن عروض التخفيضات تراوحت مابين 30 و40%، وحاليا يتم بيع القطعة الواحدة بسعرها الأساسي، وهناك عروض أفضل بمنح المشتري قطعة هدية على كل قطعة يتم شراؤها من المحل.

وذكر فتحي في سياق تصريحاته، أن الإقبال يتزايد من قبل المواطنين علي شراء الملابس بمختلف أنواعها، لافتاً الي أن المواطنين يقبلون بشكل أكبر في موسم الأوكازيون الشتوي عن موسم الصيف، وذلك نظرا لأن تخفيضاته أكبر عن الصيف، فضلاً عن الأسعار المرتفعة للملابس الشتوي التي تزداد وترتفع موسما عن الآخر.

المحلات تعلن عن الأوكازيون، تصوير: إسلام نبيل
المحلات تعلن عن الأوكازيون، تصوير: إسلام نبيل
الحريمي والأطفال الأبرز

وأشار مالك المحل إلى أن الأوكازيون الشتوي للملابس الحريمي والأطفالي أفضل وأكثر رواجا عن الملابس الرجالي، وذلك يعود لأن العروض التخفيضية للملابس الحريمي والأطفالي أكبر من الملابس الرجالي، قائلا “النساء أكثر المقبلات عن الاوكازيون لأسباب عدة، من أبرزها بحثهن عن العروض التخفيضية بالمحلات التجارية يوميا”.

المحلات تعلن عن الأوكازيون، تصوير: إسلام نبيل
المحلات تعلن عن الأوكازيون، تصوير: إسلام نبيل

فيما أفاد ناصر عبده، مالك محل تجاري بمركز نجع حمادي، بأن جميع المحال التجارية بمختلف أنواعها، أعلنت عن عروض وتخفيضات هائلة لبيع الملابس لديها، متراوحة مابين الـ30 و40% للقطعة الواحدة، قائلا إن “هناك عدة محال وأنا منهم قد تم الإعلان عن بيع القطعة بتخفيض يبدأ من 40 جنيها وحتى 60 جنيها” وفق سعر كل قطعة التي تختلف عن الأخرى في الجودة والنوع.

ويؤكد محمد علي الرفاعي، مالك أحد المحال التجارية المتخصصة في بيع الملابس الحريمي بنجع حمادي، أنه يعمل في بيع الملابس الحريمي منذ مايقرب من 8 سنوات، وطوال نفس تلك الفترة لا يزال يشاهد أهالي مركز نجع حمادي يقبلون علي المحال التجارية في فترات إعلانها الأوكازيونات الشتوية والصيفية سنويا.

إقبال المواطنين بنجع حمادي، تصوير: إسلام نبيل
إقبال المواطنين بنجع حمادي، تصوير: إسلام نبيل

وأورد الرفاعي أن فكرة التخفيضات الموسمية هي فكرة موجودة بنجع حمادي منذ فترة طويلة، ولكن تختلف التخفيضات ما بين شركة إلى شركة أخري، ومن منتج إلي منتج، بحيث كل شركة ونسبة الربح الخاص بها، حيث إن نسبة الربح للشركة قد تصل في موسم التخفيضات إلى 10 أو 15 في المائة لكل قطعة، بحيث تزداد المبيعات في حالة خفض نسبة الربح.

وذكر الرفاعي أن سعر القطعة الواحدة ينخفض في نهايات كل موسم عن بدايته، حيث إن بداية الموسم تشهد الأسعار ارتفاعا لكل المنتجات، قائلا “الإقبال متزايد عن الفترة الماضية علي الرغم من الظروف الإقتصادية الصعبة التي يمر المواطنين من زيادات في أسعار جميع المنتجات”.

محمد الرفاعي مالك احد المحلات، تصوير: إسلام نبيل
محمد الرفاعي مالك احد المحلات، تصوير: إسلام نبيل
الوسوم