ساعات الرعب.. نجاة مرشد سياحي من كورونا بعد عزله بحميات قنا

ساعات الرعب.. نجاة مرشد سياحي من كورونا بعد عزله بحميات قنا إجراءات العزل الصحي بأحد المستشفيات، (أرشيفية) تصوير: آخرون

خرج ظهر اليوم المرشد السياحي، المقيم بمركز فرشوط، الذي كان مشتبها في إصابته بفيروس “كورونا”، من مستشفى حميات قنا، بعد التأكد من سلبية إصابته بالعدوى الفيروسية، منهيا بذلك نحو أسبوعين من الرعب الذي عاشته أسرته وجيرانه، بل امتدت حالة الرعب لكل أهالي قنا مع انتشار شائعات بوجود حالات أخرى مصابة، ما استدعى وكيل وزارة الصحة بقنا لنفي وجود حالات مصابة في المحافظة.

تعود تفاصيل الواقعة إلى قبل أسبوعين، عندما شعر هاني نعيم جورجيوس، 39 عاما، بحالة من الضيق في التنفس بعد عودته من عمله بمحافظة الأقصر لأداء عمله كمرشد سياحي، ونظرا لاختلاطه بأفواج سياحية أجنبية؛ روادته حاله من القلق علي أسرته وأطفاله، خوفا من أن يكون قد أصيب بالفيرس، وأن ينتقل المرض لأفراد أسرته، فقرر على الفور التوجه للمستشفى.

إجراءات العزل

بدأ المرشد السياحي رحلته بالكشف الطبي لدى أحد أطباء الصدر، الذي طمأنه بأنه غير مصاب بكل أعراض المرض، فلم يكن يعاني سوى من ارتفاع درجة الحرارة وضيق التنفس، لكنه قرر زيادة الاطمئنان فتوجه إلى مستشفي الحميات بمركز نجع حمادي، ليقرر الأخير تحويله إلى مستشفى الحميات بمحافظة قنا، ليتم حجزه لما يقرب من أسبوعين، لإجراء التحاليل اللازمة لإثبات إصابته بالفيرس من عدمه.

وحول الإجراءات الصحية التي نفذتها المستشفى تجاهه، يؤكد عماد نعيم، شقيق المرشد، أنه تم احتجاز شقيقه بغرفة بمفرده داخل المستشفى، وسط متابعات طبية مستمرة من الأطباء، فضلاً عن تقديم الرعاية الصحية الشاملة من أدوية وفحوصات طبية ومأكولات ومشروبات صحية، وفقا للنظام المتبع في حالات الاشتباه بالمرض.

ولفت شقيق المرشد إلى أنه لم تكن تمر ساعة واحدة إلا ويتم الكشف على شقيقه وإلقاء نظرة وفحص طبي عليه من قبل العاملين في المستشفى طوال فترة الحجر، بجانب محاولة التخفيف عن المريض معنويا.

قلق ورعب

أما خارج المستشفى وطوال فترة احتجاز المرشد، فذكر عماد نعيم أن حالة من الرعب لازمت الأسرة بأكملها، وظل القلق على أشده حتى أثبتت الفحوصات سلبية المرض، مشيرا إلى حالة القلق سيطرت أيضا على جيرانهم في مركز فرشوط، شمالي قنا، خوفا من انتقال العدوى إليهم بدورهم.

وأكد عماد أنه تبين أن شقيقه كان يعاني من وجود مياه علي الرئتين، وهو الذي أدي الي شعوره بضيق التنفس وإرتفاع في درجات الحرارة، مؤكدا أنه سيباشر مهام عمله بمحافظة الأقصر، رغم انتشار الشائعات حول الفيرس بطريقة غير مسبوقة.

لمزيد من التفاصيل حول فيروس كورونا شاهد الفيديو التالي:

الوسوم