صور| «التعداد السكاني وأهميته» ندوة بمركز إعلام نجع حمادي

 

نظم مركز الإعلام بنجع حمادي، شمالي محافظة قنا، اليوم الأربعاء، ندوة بعنوان «التعداد السكاني وأهميته» بحضور ممثلي الوزارات والهيئات الحكومية، وطلبة وطالبات المدارس بالمدينة.

وفي كلمته أوضح جمال عبدالناصر، مفتش التعداد السكاني، أن الدولة المصرية تجري تعدادها السكاني كل 10 أعوام، للوقوف على خصائص المجتمع، ومتطلباته، في المجالات المختلفة.

وأضاف عبدالناصر أن آخر تعداد سكاني كان في 2006، وكان عدد السكان وقت التعداد 72 مليونًا، ومن المتوقع أن يصل تعداد المصريين للعام الحالي 2017م لحوالي 92 مليون، وهو ما يؤكد الحاجه الماسة لحصر كل ما يتعلق بالشعب المصري، للوقوف على احتياجاته، وما يلزم نحوه من تطوير.

وفي السياق، طالب عطيفى خلف، مدرب المركزي للإحصاء، المواطنين بضرورة التعاون مع مندوبي التعداد، مشيرًا إلى أن البيانات التي يتم استيفائها من المواطنين ترسل أولًا بأول للجهاز المركزي، ومن ثم يتم إغلاقها فورا عن المندوب، ولا يجوز له فتحها أو الإطلاع عليها مرة أخرى، إلا في حالات التعديل والتي تتم تحت الإشراف المباشر للجهاز.

وأشار خلف إلى أن استخدام التابلت يعد تطورًا إيجابيًا، من أجل سرعة تحديد البيانات، واستخراج نتيجتها في أقل من 60 يومًا، بينما كانت تحتاج إلى 18 شهرًا لاستخراج نتائجها في السابق.

حضر الندوة ماجدة صالح شرقاوي، مدير مركز الإعلام ، وعصام بهلول، المسؤول الإعلامي بالمركز، وجمع غفير من مواطني نجع حمادى، والقرى التابعة لها.

الوسوم