صور وفيديو| مواطن يعثر على مخلوق غريب بقرية الصياد في نجع حمادي

عثر  المواطن عبدالدايم إبراهيم رضوان، موظف بإدارة الإسكان بمدينة نجع حمادي، شمالي قنا، على مخلوق غريب، محنط، أثناء عمله بقطعة أرض زراعية بقرية الصياد، ولم يتم التعرف على نوعه، فتوجهت محررة “النجعاوية”، بصحبة إبراهيم، إلى الإدارة البيطرية، والإدارة الزراعية، مؤكدين اختلاف الكائن، وعدم قدرتهم على التعرف عليه، موجهين بضرورة عرضه على متخصصين بجامعة جنوب الوادي.

وروي عبدالدايم إبراهيم، في تصريحات خاصة  لـ”النجعاوية”، أنه بمحض الصدفة، وأثناء عمله بقطعة أرض زراعية يمتلكها، عثر على مخلوق غريب، على حد وصفه ، يوم الاثنين الماضي، أسفل جذع نخلة ارتفاعها أقل من متر ونصف، بمكان مقوس  نصف دائرة،ملفوفه بحشائش، مستطردًا أنه تعجب من شكلها فساقيها الأماميتين قصيرتان عن الخلفية، وأسنانها، وأظافر القدم وذيلها طوال، ولم يتعرف عليها.

واسترسل إبراهيم “كنت سأتجاهل الأمر في البداية ولكن غرابة شكله، واعتقادي بأنه قد يكون نواة قد تفيد العلم، جعلاني أسعى لمعرفة هويتها، فتوجهت لمكتب النجعاوية.

ومن جانبه أوضح الدكتور هيثم أحمد شوقي، نائب إدارة الطب البيطري بنجع حمادي، في تصريحات لـ”النجعاوية”، أنهم لم يستطيعوا التعرف عليه، خاصة أن مجالهم وقائي علاجي، مؤكدًا على غرابة الكائن.

وأوصي أحمد شوقي بضرورة التوجه لجامعة جنوب الوادي لتحديد العمر ونوع الكائن، وخاصة أنه “محنط”.

أما محمد فؤاد، أحد مسؤوولي قسم المكافحة بالإدارة الزراعية بنجع حمادي، قال إنه يمكن أن يكون من فئة القوارض، ولكن أسنانه ووجمجمته لا تدلان على صحة الاحتمال، وإن الأقدر على تحديد ذلك هم المتخصصين بالجامعة.

كما تم عرضه على الدكتورة وفاء أحمد، معيده بكلية الزراعة جامعة أسيوط، ولم تتعرف على المخلوق موجهة بضرورة فحصه ودراسته من قبل كلية العلوم بالجامعة لمعرفة الكائن وتحديد العمر، مرجحه أنه لا ينتمي لفئة القوارض.

وأكد عبدالدايم إبراهيم، المواطن الذي وجد المخلوق، أنه لا يريد سوى فحصه ومعرفة هويته للدراسة العلمية، لا أكثر ولا أقل، على حد تعبيره، لافتًا إلى أنه لا يستطيع المتابعة من إدارة لأخرى، ومناشدًا بضرورة فحصه من قبل الجهات المختصة، وأنه محتفظ به في المنزل.

الوسوم