صور| 59 مليون جنيه لتطوير نجع حمادي.. تعرف على التفاصيل

صور| 59 مليون جنيه لتطوير نجع حمادي.. تعرف على التفاصيل أثناء الجلسة الحوارية - تصوير: بسام عبد الحميد

كتب – أبو المعارف الحفناوي وبسام عبدالحميد

نظمت الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي، اليوم الإثنين، اجتماعًا بمركز الإعلام، لمناقشة مسودة الخطة متوسطة الأجل 2019-2022 ضمن برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بمحافظة قنا، والممول من صندوق النقد الدولي، بحضور أحمد وزيري، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة ونجع حمادي، والدكتور علاء شاكر، مسؤول البرنامج ورؤساء الوحدات القروية وممثلين عن القرى والإدارات المعنية.

59 مليون جنيه للتطوير

وقال أحمد وزيري، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي، إنه تم إعداد خطة لتنفيذ مشروعات خلال العام المالي 2019-2020 بتكلفة مالية بلغت 59 مليون جنيه، ضمن خطة متوسطة الأجل على مدار الثلاث سنوات.

أثناء عرض آراء المشاركين
أثناء عرض آراء المشاركين بالاجتماع – تصوير: بسام عبد الحميد

وأضاف، أن الخطة جاءت بعد التنسيق مع ممثلين من الوحدات المحلية والمواطنين، في أكثر من اجتماع من قبل وفي انتظار الموافقة عليه بعد تخصيص المبلغ، وهي عبارة عن إنشاء مجمع شوادر بصحراء قرية هو، بتكلفة مالية تصل 18 مليون جنيه.

وألمح وزيري أنه تم تخصيص 16 مليون جنيه لتشطيب مبنى مرور نجع حمادي الجديد، وفي حالة الموافقة على ذلك سيتم التعاون بين الخمس مراكز شمال قنا، والذي يقع تحت خدمات إدارة مرور نجع حمادي، وأخذ مبلغ من كل مركز للانتهاء من أعمال التشطيب، وهذا سيُخفض من تحمل نجع حمادي وحدها أعمال التشطيب وعليه سيتم تخصيص 11 مليون جنيه لإنشاء نفق أسفل السكة الحديد بنجع حمادي لخدمة أهالي بين المحطات.

كما تم تخصيص 7 ملايين جنيه لاستكمال مبنى الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي، ومليون جنيه لاستكمال وحدة إطفاء الرحمانية، و700 ألف جنيه لاستكمال مبنى الوحدة المحلية للغربي بهجورة.

وفي مجال الكهرباء، تم تخصيص 7 ملايين جنيه لدعم احتياجات نجع حمادي وقراها من معدات وأسلاك الكهرباء، و6 ملايين جنيه لعملية الرصف، و500 ألف جنيه لشراء أثاث للوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي.

أثناء عرض آراء المشاركين
اجتماع الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي – تصوير: بسام عبد الحميد
تنفيذ خطة تطوير نجع حمادي

بينما أوضح الدكتور علاء شاكر، مسؤول برنامج التنمية المحلية بقنا، أن البرنامج ساعد في تنفيذ المشروعات والخدمات للمواطنين في مدة زمنية قصيرة، فبدلًا من أن التنفيذ قبل البرنامج ودعم البنك الدولي ربما يستغرق 3 سنوات للمشروع الواحد، فالآن أصبح يستغرق عام واحد فقط.

وأشار إلى أن البرنامج يأتي ضمن خطة متوسطة الأجل لدعم جميع المراكز بمحافظة قنا، ودعم احتياجات المواطنين، لافتًا أنه تم وضع الخطة بعد التشاور مع المسؤولين، وتم عقد اجتماع اليوم لمناقشة هذه المشروعات مع ممثلين عن القرة والمدينة وغيرهم من المعنيين للبدء في التنفيذ بعد الموافقة عليها أو ربما إدراج مشروعات أخرى ذات أولوية شريطة أن لا تتعدى الخطة 59 مليون جنيه.

أثناء عرض آراء المشاركين
أحد المشاركين في الاجتماع بنجع حمادي – تصوير: بسام عبد الحميد

وأردف، أن تنفيذ الخطة سيكون بعد الانتهاء منها نهائيًا على أن يتم تنفيذها قبل انتهاء السنة المالية في يونيو 2020، ثم تنفيذ خطة جدية لمدة عام، يعقبها خطة أخرى لمدة عام، واستكمال عمليات التطوير ودعم الاحتياجات وفقًا لخطة الوزارة.

الصرف والمياه

ودارات مناقشة الحضور من ممثلي القرى والمدينة اليوم، حول مطالباتهم الضرورية من توصيل الصرف الصحي للقرى، ودعم القرى بالمياه، وإنارة الطرق، ورفع كفاءة المحولات، ورصف الطرق الرئيسية، ودعم احتياجات الصحة والتعليم، ودعم منظومة النظافة بالمدينة والقرى، وتطوير كورنيش النيل والاهتمام بالحدائق والمنتزهات.

الوسوم