ولاد البلد

فيديوجراف| المخدرات والثأر والانتخابات.. ملفات مهمة تواجه مدير أمن قنا الجديد

فيديوجراف| المخدرات والثأر والانتخابات.. ملفات مهمة تواجه مدير أمن قنا الجديد اللواء محمد أبو المجد.. مدير أمن قنا

مع كل حركة تنقلات تصدرها وزارة الداخلية في شهر يوليو من كل عام، تتجدد مطالب أهالي قنا، بضرورة الحفاظ على أمن وأمان المواطنين.

وعقب تعيين اللواء محمد أبو المجد، مديرا لأمن قنا، والذي ترجع أصوله إلى محافظة المنوفية، وشغل حكمدار المنيا؛ تجددت مطالب الأهالي بضرورة القضاء على الأسلحة والخصومات الثأرية وحل المشكلات قبل تفاقمها والقضاء على المخدرات وأهمها “الشابو”.

الشابو المخدر

قال علي قاعود، عمدة الحاج سلام بفرشوط، إن أهم المشكلات التي تواجه الجميع في هذه الفترة، هو انتشار الشابو المخدر بصورة كبيرة، في المراكز والقرى، والذي تسبب في جرائم قتل عديدة، فضلًا عن أن بعد تناوله يتصور متعاطيه أو مدمنه أنه قوي ويستطيع فعل أي شيء.

وطالب قاعود، بالاستمرار في الحملات الداعمة للقضاء على الخصومات الثأرية، لأن الخصومات تؤجج البؤر الإجرامية في القرى والمراكز، مثل السرقات والخطف والقتل وغيرها.

حل المشكلات

وطالب علي رشوان، عمدة بلاد المال قبلي في أبوتشت، بضرورة حل المشكلات الصغيرة قبل تفاقمها، فبسبب التأخر في وأدها، تؤدي احيانا إلى جرائم قتل، ومن هنا يبدأ الثأر الذي يؤثر على عملية التنمية، ويزيد من حدة الخلافات بين أبناء العائلات، ولهذا لا بد وأن يبدأ الجميع بمباركة مدير الأمن وسرعة التواصل مع العمد والمشايخ ومراكز الشرطة، للسيطرة على تلك الأزمات.

تأمين الانتخابات

وطالب البرلماني السابق أحمد مختار، أحد القيادات الشعبية في دشنا، بضرورة تأمين الانتخابات في المرحلة الحالية، سواء الشيوخ أو النواب، وهذا تحد كبير سيواجه مدير الأمن، نظرًا للتركيبة القبلية التي تتمتع بها المحافظة.

وأشار مختار، إلى أن حملات السلاح وضبط المجرمين، والقضاء على الثأر هي مطالب متكررة من كل مدير أمن، وهذا يتطلب التكاتف من الجميع، للنهوض بالمجتمع.

عودة الخفراء

وطالب أبو المكارم مختار، عمدة الشرقي بهجورة، بضرورة عودة الخفراء المنتدبين لمراكز الشرطة، إلى عملهم في العمودية، لأنهم العيون الساهرة التي تحافظ على الأمن والأمان في القرى بمساعدة العمد ومشايخ البلاد، فضلًا عن القضاء على الثأر والسلاح والمخدرات.

التواصل مع العمد

وأوضح عمرو ثابت خلف الله، عمدة قرية هو بنجع حمادي، أن الجميع يعمل في منظومة أمنية، وكل شخص يساعد الآخر في مجال عمله، فالخفير يساعد شيخ البلد والعمدة، والعمدة يساعد مركز الشرطة، ومركز الشرطة يتواصل مع مدير الأمن والقيادات الأمنية، والكل له مهام يقوم بها، لا بد أن ينفذها حتى يعم الأمن والأمان للجميع.

ومن أبرز مطالب أهالي قنا، من مدير أمن قنا الجديد، هو القضاء على الفوضى المرورية والسرقات، فضلًا عن حسن التعامل مع المواطنين، والحد من التزاحم في المصالح الحكومية التابعة لمديرية الأمن.

الوسوم