فيديو| حالة غضب من ارتفاع فواتير الكهرباء في نجع حمادي

فيديو| حالة غضب من ارتفاع فواتير الكهرباء في نجع حمادي
كتب -
كتب: ولاء رمضان

شهدت مدينة نجع حمادي، شمالي قنا، حالة من التذمر والاستياء من المواطنين بسبب ارتفاع فواتير الكهرباء منذ شهرين ومازالت في ازدياد مستمر، فضلًا عن تهديدات محصلي الكهرباء بقطع الكهرباء عن المنزل أو المحل، وإزالة العداد إذا لم يتم دفع الفواتير.

يقول أشرف احمد، أحد المواطنين، إن مشكلته هي زيادة فواتير الكهرباء كل شهر، بداية من 300 جنيه حتى وصلت 1200 جنيه، علمًا أنه نفس الاستهلاك المعتاد، وهو عامل، ودخله لا يكفي لدفع هذه الفواتير الباهظة، مما يضطره للاقتراض من جيرانه وأقاربه للسداد.

ويضيف حمادة حسن، تاجر، أنه بسبب زيادة فواتير الكهرباء علي منزله ومحله أيضًا اضطر لدفع نصف الفواتير وتأجيل سداد باقيها إلى الشهر القادم، ففاتورة شهر واحد فقط 1200 جنيه، فضلًا عن عدم عمله كموظف بمرتب ثابت، ” أنا مش موظف ولو دفعت الفواتير كاملة مش هلاقي آكل أنا وأهل بيتي”.

ويتابع مقار داوود، عامل، إنه علي االرغم من زيادة اسعار الفواتير على مدار الثلاثة أشهر من 150 جنيه حتى وصلت 350 جنيه، إلا إنه خاف من تهديد مسؤولي الشبكة برفع وإزالة العداد إذا تأخر في سداد الفواتير، وأنه يعمل بإحدى العيادات الخاصة، وقد دفع مرتبه كاملًا ولم يتبقي أمامه إلا الاقتراض لسد باقي احتياجات الأسرة من مأكل ومشرب.

ويعبر محمد إسماعيل، أحد المواطنين، عن غضبه من زيادة فاتورة هذا الشهر والتي وصلت إلى 500 جنيه، وهو لا يوجد في منزله إلا التلفزيون والثلاجة وعدد من اللمبات الموفرة والتي لا تستهلك الكثير من الكهرباء.

ويشير عيسي أحمد، عامل، إلى أنه يطفئ جميع الأجهزة الكهربائية بالمنزل من الساعة التاسعة مساءً، حتى يقلل من استهلاك الكهرباء، فضلًا عن عدم تشغيل أي أجهزة تستهلك الكثير من الكهرباء كالكومبيوتر وغيره، واستبدال جميع اللمبات بآخري موفرة.

ويوضح صبري عويس، رئيس هندسة كهرباء نجع حمادي، أن سبب زيادة الفواتير يعتمد على متوسط استهلاك الفرد، وهل يتم تقسيط الكيلو داخل الفاتورة أم لا، فإن كان الكيلو مقسط على الفاتورة فإنها تأتي بمبلغ أقل، عما اذا كانت غير مقسطة.

وينصح عويس المواطنين بطلب تقسيم عدد الكيلو وات المستهلك داخل الشريحة على فواتير الشهور، حتى لا يضطر المواطن لدفع مبلغ كبير.
الوسوم