فيديو| عمدة الشعانية: لدينا رؤية شاملة للتطوير.. وديوان العمدية يفتح أبوابه منذ 74 عاما

فيديو| عمدة الشعانية: لدينا رؤية شاملة للتطوير.. وديوان العمدية يفتح أبوابه منذ 74 عاما السيد الأمين الصاوي - عمدة قرية الشعانية -تصوير: ايمن الوكيل
كتب: أيمن الوكيل وإسلام نبيل

بمحاذاة جبل الطارف، شرق مدينة نجع حمادي، شمالي محافظة قنا، يفتح ديوان العمدية بقرية الشعانية، التابعة لدائرة المركز، أبوابه لاستقبال الأهالي منذ عام 1945، والذي شهدت أروقته العديد من المصالحات والمناسبات العامة والخاصة.

«النجعاوية» التقى السيد الأمين الصاوي سليم السمان، الحاصل على بكالوريوس التربية الرياضية، عمدة القرية، ودار هذا الحوار..

– بداية.. حدثنا عن تاريخ العمدية في القرية ودور العمدة في الوقت الراهن؟

يرجع تاريخ العمدية في قرية الشعانية إلى سنة 1945، حيث كان يشغل منصب العمدة المرحوم عبداللاه عبد الحليم السمان، بعد فصل الشعانية إداريًا عن قرية الصياد، ثم آلت العمدية للعمدة المرحوم عاطف عبداللاه عبد الحليم، ثم العمدة الصاوي سليم، ثم بعد ذلك توليت شرف منصب عمدية القرية.

ودور العمدة الأساسي هو حفظ الأمن داخل قريته، فعند حدوث أي مشكلة لا قدر الله، لا بد أن يكون العمدة لديه دراية كاملة بها، فلا يهونها ولا يهولها، بل يعطيها حقها فقط، وذلك بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية المختصة، ومشاركة كبار العائلات ومشايخ البلاد، لمنع تفاقم المشكلة ومنع تكرارها في المستقبل.

مدخل قرية الشعانية، تصوير: أيمن الوكيل
مدخل قرية الشعانية – تصوير: أيمن الوكيل

– هل الوراثة عاملًا أساسيًا في اختيار العمدة وماهي شروط اختياره؟

العمدية ليست بالوراثة، وسبب تواجد العمدية في عائلتي منذ عام 1945، هو محبة الناس وإجماعهم على العائلة، وظهر ذلك جليًا بعد الثورة، أما عن كيفية اختياره، فيتم ذلك عن طريق التعيين بعد موافقة كافة الأجهزة الأمنية، التي تستند على تقاريرها الخاصة، وتطبيق الشروط التي أقرّها القانون الجديد للعمدية.

وأبرز هذه الشروط، أن يكون المرشح لهذا المنصب مصريًا، حاصلًا على مؤهل دراسي، حسن السمعة، وغير محروم من مباشرة حقوقه السياسية أو موقوف حقه فيها، وألا يكون قد سبق فصله بحكم أو قرار تأديبي نهائي، وأن يكون مقيمًا إقامة فعلية بدائرة القرية المرشح لها، وألا يقل سنه يوم فتح باب الترشح عن 35 عاما ميلادية.

مبنى الوحدة المحلية بالشعانية، تصوير: أيمن الوكيل
مبنى الوحدة المحلية بالشعانية – تصوير: أيمن الوكيل

– هل يشترط في العمدة أن يكون ثريًا وهل يتقاضى راتبًا من الداخلية؟

لا يشترط في العمدة أن يكون ثريًا، بقدر ما يشترط فيه أن يكون حسن السمعة، جدير بهذا المنصب، لا يحابي أحد على حساب أحد، وما يتقاضاه العمدة من راتب من وزارة الداخلية عبارة عن مكافأة شهرية قدرها 750 جنيهًا، وحافز قدره 100 جنيها.

مسجد السمان بالشعانية، تصوير: أيمن الوكيل
مسجد السمان بالشعانية – تصوير: أيمن الوكيل

– كيف قدمت السينما المصرية العمدة من وجهة نظركم؟

السينما المصرية أخطأت وجارت على الصعيد بوجه عام، وشوهت صورة العمدة بوجه خاص، وما تم تصديره من مشاهد غير حقيقية تجسد دور العمدة بأنه رجل ظالم يطلق النساء من أزواجهن، ويعتدي على حقوق المواطنين، هو أمر منافٍ للحقيقة بشكل كامل.

عمدة الشعانية يلتقي ععدا من المواطنين، تصوير: أيمن الوكيل
عمدة الشعانية يلتقي عددا من المواطنين – تصوير: أيمن الوكيل

– كيف ترى دور العمدة في التنمية المجتمعية؟

دور العمدة في تنمية قريتة، لا يقل عن دوره في حفظ أمن مواطنيها وسلامتهم، ولا بد أن يتم ذلك بالتنسيق مع مسؤولي الوحدات المحلية، ومديري الهيئات الحكومية العاملة بالقرية، بجانب مناقشة الخطة الاستثمارية للقرية، وإدراج احتياجات المواطنين بها، ولدينا رؤية شاملة لتطوير القرية، ونتواصل مع المسؤولين على مدار الساعة لتحقيقها على أرض الواقع.

ديوان عمدية قرية الشعانية، تصوير: أيمن الوكيل
ديوان عمدية قرية الشعانية – تصوير: أيمن الوكيل

– من هم معاوني العمدة؟

معاونو العمدة في قرية الشعانية هم مشايخ البلد والخفراء الذين يتم توزيعهم على النقاط الهامة بالقرية، وكبار العائلات، والشباب الذين لهم دور رئيسي في التنمية بالقرية، بجانب لجنة المصالحات، فالكل يعمل في تعاون كامل من أجل قريتهم ولا يتم دور العمدة إلا بهم.

المعهد الأزهري بالشعانية، تصوير: أيمن الوكيل
المعهد الأزهري بالشعانية – تصوير: أيمن الوكيل

– كيف يحكم العمدة ويراقب ما يدور في محيطه؟

لا بد وأن يتواجد عمدة القرية على مدار الساعة في قريته، يراقب ما يحدث في قريته، ويتم إخطاره بكل كبيرة وصغيرة فيها، سواء من الخفراء النظاميين أو مشايخ البلاد، أو كبار العائلات، ويشمل ذلك الإبلاغ عن الغرباء فور دخولهم محيط القرية.

احد شوارع قرية الشعانية، تصوير: أيمن الوكيل
احد شوارع قرية الشعانية – تصوير: أيمن الوكيل

حدثنا عن دور العمدة في المصالحات وتواصله مع شباب قريته؟

تشغل المصالحات والخصومات الثأرية اهتمام كل العمد في كل القرى، والحمد لله لدينا هنا في مدينة نجع حمادي لجنة مصالحات تضم العمد والمشايخ، ويتم التواصل الدائم فيما بينهم، وعقد اللقاءات الدورية لإنهاء النزاعات والخصومات بين العائلات.

أما عن التواصل مع الشباب، فقبل أن أتولى منصب عمدية القرية، كنت أعمل بوزارة الشباب والرياضة بمركز شباب القرية، وعلاقتي بالشباب متميزة ومستمرة، والتقي بهم وأستمع اليهم، ونناقش معًا رؤيتهم لتطوير قريتهم، بجانب تواجدهم في ديوان عمدية القرية في السهرات الرمضانية وفي استقبال الأهالي.

 

اقرأ أيضًا:

حوار| عمدة المصالحة: العمودية منظومة أمنية متكاملة وهذه شروطها

حوار| عمدة “هو”: جدي استقال من البرلمان رغبة في العُمدية.. و”الزوجة الثانية” ظلمنا

فيديو| عمدة الشرقي بهجورة في حوار: هدفنا تطوير مجتمعنا القروي.. والدراما ظلمتنا

فيديو| عمدة الغربي بهجورة في حوار: “العمدية” في عائلتي تمتد لعهد الخديوي توفيق

حوار| عمدة القمانة: نعيش في 14 نجعًا “مفيش حد فينا غريب عن التاني”

فيديو| عمدة أبوعموري: نحكم منذ قرن مضى والسر “محبة الناس”

فيديو| عمدة “القصر” في حوار: لا نتقاضى رواتب وسلطتنا مستمدة من الناس

الوسوم