فيديو| منسق برنامج «مشواري»: هدفنا تطوير مهارات الخريجين لإعدادهم لسوق العمل

فيديو| منسق برنامج «مشواري»: هدفنا تطوير مهارات الخريجين لإعدادهم لسوق العمل الدكتور عمر فاروق، منسق "مشوارى" بوزارة الشباب والرياضة

كتب: بسام عبدالحميد، أيمن الوكيل:

قال الدكتور عمرو فاروق، منسق عام برنامج “مشواري”، على مستوى الجمهورية، التابع لوزارة الشباب والرياضة في حواره لـ”النجعاوية”، إن هناك حزمة من التدريبات والبرامج التنموية التي تم وضعها للنهوض وتنمية مهارات شباب الخريجين.

*كيف تدعم وزارة الشباب والرياضة الخريجين بنجع حمادي في محافظة قنا؟

** تنظر وزارة الشباب والرياضة إلى دعم الشباب من عدة محاور، منها الدورات التنموية لتنمية مهاراتهم عقب تجميعهم، والإعلان عن حزمة من تلك الدورات التدريبية، لتنمية المهارات الحياتية، والدفع بهم إلى سوق العمل.

*كيف يتم تطبيق الدورات التدريبية لتنمية مهارات الخريجين؟

**يتم تطبيق تلك الدورات التدريبية مقسمة على عدة مراحل، والأولى يتم تدريبهم على دورة لتنمية المهارات الحياتية، خلال فترة 21 يومًا، ثم تعقبها دورة إدارة مال، لمدة 11 يومًا، وهذه الدورة يتم تعريفهم على كيفية التعامل مع المشروعات الصغيرة والمتوسطة وهي دراسة مبسطة لكيفية عمل دراسات الجدوى للمشروعات.

*عقب تلك الدورات هل يتم متابعة آلية تنفيذ المشروعات؟ وكيف؟

** تم عمل مقرات مجهزة بأجهزة حاسب آلي وداتا شو، بالإضافة إلى كافة التجهيزات التي يحتاجها الشباب، من خلال مركز المشورة المهنية أو التوجيه المهني، بمركز شباب سيدي عبد الرحيم القناوي، وذلك لمتابعة الشباب في مراحل مشاريعهم المختلفة، و توجيههم بالشهادات الدراسية الذين حصلوا عليها للاستفادة بها في مجال عمله ومشروعه.

*ما نصيب مراكز الشباب بمحافظة قنا بمبادرة “مشواري”؟

**  محافظة قنا تم دعمها وتجهيز قاعة كاملة، لتنفيذ التدريبات الخاصة بالمشورة المهنية، في قرابة 15 مركز شباب بالمحافظة، وهذه المراكز تساهم في توجيه الشباب من أجل تنمية مهاراتهم المختلفة.

*هل هناك شراكات مع جهات أخرى بمحافظة قنا لتطبيق برامج تنمية الشباب؟

** بالفعل يتم العمل على عمل شراكات مع العديد من الجهات، فعلى المستوى الدولي، تم عمل بروتوكول مع اليونيسيف، وعلى المستوى المحلي، تم عمل بروتوكول مع التربية والتعليم من خلال العديد من المدارس، بالإضافة إلى التواصل مع الوحدات المحلية لدعم المبادرة وتوصيها إلى كافة الفئات والطبقات العمرية والاجتماعية المختلفة.

*ما هي الفئات المستهدفة من بروتوكولات التعاون مع وزارة التربية والتعليم؟

** الفئات العمرية من الجنسين، من سن 11 عامًا وحتى 18 عامًا، بجميع المراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية، والعمل على تنمية مهاراتهم، من خلال استكشاف مواهبهم المتنوعة خلال فترات عمرية مبكرة.

*ما هو دور الأعلام المحلي في توعية الشباب وتنمية مهاراتهم؟

** لا شك في أن الإعلام المحلي يلعب دورًا رئيسيًا في المساهمة على نشر الأنشطة التنموية والإعلان عنها وكذلك متابعة الأنشطة الرياضية على اختلاف أنماطها، بجانب دوره التوعوية والتثقيفي، لافتًا أن كافة منصات النشر وأهمها مواقع التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا، يعول عليها في متابعة ورصد ودعم مثل هذه الفعاليات.

الوسوم