ولاد البلد

فيديو وصور| انطلاق مبادرة 100 مليون صحة للكشف عن اعتلالات الكبد والأمراض المزمنة بنجع حمادي

فيديو وصور| انطلاق مبادرة 100 مليون صحة للكشف عن اعتلالات الكبد والأمراض المزمنة بنجع حمادي مبادرة 100 مليون صحة - تصوير| بسام عبدالحميد

انطلقت مبادرة 100 مليون صحة للكشف عن اعتلالات الكبد والأمراض المزمنة، في نجع حمادي، شمالي محافظة قنا، اليوم الأحد، للكشف المجاني عن أمراض الضغط والسكر والسمنة، من خلال 28 فرقة ثابتة ومتحركة.

الحفاظ على صحة المواطن

يقول الدكتور بدوي المعاون، مدير الإدارة الصحية بنجع حمادي، في تصريحات لـ”ولاد البلد”، إنه تم انطلاق مبادرة 100 مليون صحة للكشف المبكر عن الأمراض المزمنة، والتي تعتبر إحدى سلاسل مبادرة 100 مليون صحة، التي اطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، للحفاظ على صحة المواطن المصري.

وتابع المعاون، أنه تم وضع خطة محكمة بالتنسيق مع وزير الصحة والسكان، واللواء أشرف الداودي، محافظ قنا، والدكتور راجي تواضروس، وكيل وزارة الصحة بقنا، من أجل تغطية كافة القرى والنجوع وشوارع المركز، من خلال 28 فرقة ثابتة ومتحركة، والتي تستمر حتى 31 ديسمبر المقبل.

المستهدفون

ويشير الدكتور علي عبداللاه، مساعد مدير الإدارة الصحية بنجع حمادي، إلى أن المبادرة تأتي في إطار الحفاظ على صحة المواطن، من خلال الكشف المبكر عن الأمراض المزمنة، سواء الضغط والسكر وأمراض السمنة، وهي للمواطنين فوق سن الأربعين عامًا.

ويتابع عبداللاه، أن تلك الأمراض الخفية، تعتبر إحدى مؤشرات الإصابة بالاعتلال الكلوي والقصور الكلوي، أو الالتهاب الكبدي الفيروسي، مؤكدًا أن الكشف المبكر عن تلك الأمراض يساهم بنسبة كبيرة في شفاء المرضى.
كشف مجاني

الدكتورة أميرة خيري، مشرفة إحدى الفرق الطبية، تؤكد أن المبادرة تعتبر من أهم المبادرات الصحية في الفترة الأخيرة، التي يتوجب على المواطنين الإقبال عليها، خاصة وأنها مجانية تمامًا، حيث لا يتحمل المواطنون أي مبالغ مالية.

وتضيف خيري، أن المواطن المتقدم للكشف يتم له عمل قياس نسبة السكر والضغط والطول والوزن، بجانب التعرف على التاريخ المرضي للمواطن، وحال وجود أي اعتلال في النسب الطبيعية من الضغط أو السكر أو الوزن، يتم توجيه المواطن إلى اقرب مستشفى بالقرب منه، مطالبة المواطنين اغتنام الفرصة والكشف ضمن المبادرة.

اغتنام الفرصة

وليد عطية، أحد المواطنين المستفيدين من المبادرة، يشير لـ”ولاد البلد”، إلى أن المبادرة السابقة الخاصة بالكشف المبكر عن فيروس سي، تمكنت من كشف المرض لديه، وتم خضوعه للعلاج وشفي تمامًا منه، مما جعله على ثقة بالإجراءات الصحية التي يتم اتخاذها مع المشاركين.

ويشير إلى أنه شارك أيضًا في المبادرة الجديدة، من أجل الاطمئنان على حالته الصحية، والتعرف على نسب الضغط والسكر ووزنه وطوله، وما إذا كان يعاني من أمراض مزمنة أم لا، لاغتنام تلك الفرصة والعلاج من تلك المشكلات في وقت مبكر، موجهًا الشكر لكل القيادات التنفيذية والمسؤولين بالصحة، والرئيس عبدالفتاح السيسي، لاهتمامه بصحة المواطنين.

الوسوم