فيديو وصور| فرحة أصحاب المقاهي في نجع حمادي بعد إعادة فتحها

فيديو وصور| فرحة أصحاب المقاهي في نجع حمادي بعد إعادة فتحها

أعاد قرار مجلس الوزراء بفتح المقاهي والكافيهات، الحياة لمئات الأسر من العاملين فيها، في مدينة نجع حمادي، شمالي قنا، بعد إغلاق دام قرابة 90 يومًا دون عمل، وسط حالة من البهجة لجميع أصحاب المقاهي والعاملين فيها، وسط إجراءات احترازية مشددة للحد من انتشار فيروس كورونا.

يقول أحمد القرعاني، صاحب مقهى، لـ”ولاد البلد”، إن قرار رفع الحظر، وبدء تشغيل المقاهي، أعطى قبلة الحياة للعديد من المواطنين في جميع أنحاء الجمهورية، والذين طالتهم خسائر مادية فادحة طوال الثلاثة أشهر الماضية بسبب تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد.

60 ألف خسائر شهريًا

وتابع القرعاني، أن تلك الإجراءات الجديدة الخاصة بالتشغيل الجزئي للمقاهي، تعتبر أول قطرات الغيث، للعودة مرة أخرى، بعد أن عشنا أيامًا عصيبة، مشيرًا إلى أن الخسائر في الشهر الواحد تقدر بقرابة 60 ألف جنيهًا، بسبب الإيجارات والعمالة، وغيرها.

ويشير رمضان أبو آدم، صاحب مقهى، لـ”ولاد البلد”، إلى أنه فور صدور القرار الذي تم استقباله بسجدة شكر لله، قمنا باتخاذ كافة التدابير الاحترازية وفق ما قررته الحكومة، وقمنا بتعقيم المقهى ووضع لافتات لمنع شرب الشيشة، بالإضافة إلى شراء كمامات للرواد.

ويضيف، أنه يتم استخدام الأكواب الورقية ذات استخدام المرة الواحدة، بجانب رش الكحول والكلور بشكل منظم تقريبًا في كل نصف ساعة وعقب انتهاء الزبائن من تناول قهوتهم أو مشروبهم، موجهًا الشكر لكافة القيادات التنفيذية لتسهيل الإجراءات اللازمة لإعادة الفتح مرة أخرى.

فيما يوضح محمود عبدالعزيز، أحد الزبائن، أن قرار فتح المقاهي ينتظره الكثيرين، خاصة وأن جميع رواد المقاهي والكافيهات اعتادوا الخروج والذهاب إليها للترويح عن أنفسهم والابتعاد عن مشكلات الحياة، والضغوط النفسية التي زادت بعد تفشي أزمة كورونا المستجد.

وأشاد عبدالعزيز، بالجهد المبذول من الدولة والجهات التنفيذية، بالإضافة إلى انصياع أصحاب المقاهي لتطبيق القرارات والإجراءات الاحترازية، وتشغيل الأماكن بالقوة المطلوبة وهي 25% من طاقتها، وذلك في سبيل التعايش مع الخطة الموضوعة من الحكومة.

ويؤكد عبداللاه خبير، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة نجع حمادي، لـ “ولاد البلد”، التزام الجميع بتطبيق الإجراءات الاحترازية الواردة من رئيس مجلس الوزراء، والخاصة بان نسبة الرواد لا تزيد عن 25% من الطاقة الاستيعابية للمنشاة كحد اقصى لحين إشعار آخر، مع ترك مسافة لا تقل عن 2 متر بين طاولات الطعام، و1متر بين كل شخص وادخر بالمائدة، وبحد اقصى 6 الشخاص على المائدة للعائلات.

سحب تراخيص المخالفين

وشدد على ضرورة حظر تقديم الشيشة، مع تطهير الأثاث والأقمشة بشكل منتظم، وتوفير سلال مهملات تفتح بالقدم دون الحاجة إلى اللمس بالحمامات والمطابخ، بالإضافة للتخلص من النفايات بشكل آمن وفقاً لإرشادات وزارة الصحة والسكان ووزارة البيئة، وإلا سيتم سحب رخصة المدير ووقف نشاط المنشأة حال ثبوت مخالفة الضوابط والاشتراطات.

الوسوم