فيديو وصور| مدرسة الفرنسيسكان بنجع حمادي تطلق مبادرة لتجميل “شارع الراهبات”

فيديو وصور| مدرسة الفرنسيسكان بنجع حمادي تطلق مبادرة لتجميل “شارع الراهبات” جانب من مبادرة "أخلاق زمان" التي أطلقتها مدرسة الفرنسيسكان الخاصة بنجع حمادي لتجميل شارع الراهبات- تصوير: بسام عبدالحميد

كتب: أبوالمعارف الحفناوي، بسام عبدالحميد

أطلقت مدرسة الفرنسيسكان الخاصة بنجع حمادي مبادرة لتجميل وتنظيف محيط المدرسة، المعروف بشارع الراهبات، تحت اسم “أخلاق زمان”، لاستغلال قدرات الطلاب في نفع مجتمعهم وزيادة الشعور بالمسؤولية نحوه.

جيل المستقبل

يقول الأب يوحنا كمال الفرنسيسكاني، متابع المدرسة من الرهبنة الفرنسيسكانية، في تصريحات لـ”النجعاوية”، إن المدرسة تبنت العديد من المبادرات لغرس القيم في نفوس الطلاب، خاصة وأن الطلاب هم جيل المستقبل، فلذا يجب الاهتمام بهذا النشأ، والعمل على توعيتهم وتثقيفهم.

ويتابع الأب يوحنا، أنه يتم من خلال تلك المبادرة التركيز على الجزء الأخلاقي والإنساني، بالإضافة إلى الاهتمام بالجانب البيئي، والحفاظ على الأماكن المحيطة، كجزء من التزام المدرسة والمساهمة الإيجابية تجاه المجتمع، وبناء قدرات الطلاب بشكل متميز.

معسكر خدمة عامة

ويوضح الأب يوحنا، أنه تم تنظيم معسكر خدمة عامة للاهتمام بالبيئة والنظافة والتجميل، والتي هي أمور تهم المجتمع بأكمله، موجهًا الشكر للأجهزة التنفيذية بمجلس مدينة نجع حمادي، للمشاركة الفعالة مع الطلاب في تلك المبادرة، وعلى الجهد المبذول منهم.

جانب من المبادرة| تصوير: بسام عبدالحميد
مبادرة “أخلاق زمان” من مدرسة الفرنسيسكان لتجميل شارع الراهبات- تصوير: بسام عبدالحميد

ويضيف عماد صبحي، مدير مدرسة الفرنسيسكان بنجع حمادي، أنه تلاحظ في الفترة الأخيرة تراكم كميات من المخلفات أمام المدرسة وحول الأشجار، وتم إطلاق مبادرة “أخلاق زمان” بمشاركة الطلاب، لمحاولة تغيير الوضع الحالي والمحافظة على المنظر الجمالي والبيئي الصحي بمحيط المدرسة.

أخلاق زمان

ويؤكد مدير المدرسة، أن هدف المبادرة هو غرس أخلاق الماضي في نفوس التلاميذ، تلك الأخلاق التي ينبغي أن نراها مرة أخرى في زماننا هذا، بالإضافة إلى العمل جميعًا يدًا واحدة لبناء البلد، من خلال ندوات توعوية ومعسكرات وورش عمل لتنمية قدرات الطلاب.

جانب من المبادرة| تصوير: بسام عبدالحميد
جانب من المبادرة- تصوير: بسام عبدالحميد

مفاهيم التنمية المستدامة

فيما تشير سارة سمير، المشرفة على المبادرة، إلى أن المدرسة تقوم بإعداد مبادرة في كل عام للمشاركة المجتمعية، ويتم عمل خطة منسقة بمشاركة جميع الطلاب، وذلك لنشر وغرس قيم المجتمع المستقبلي المحبوب والمفضل لديهم.

وتتابع أنه في تلك المبادرة يتم نشر مفاهيم التنمية المستدامة لمعرفة اهتماماتهم، ولتوطين إحساس المسئولية نحو مجتمعهم، ومعرفتهم للأدوار الاجتماعية وأهمية إدراكهم للحقوق والواجبات الخاصة بكونهم أفراد فاعلين من المجتمع.

الوسوم