في يوم الفتاة.. طالبة تتولى منصب مدير مركز شباب العركي ليوم واحد

في يوم الفتاة.. طالبة تتولى منصب مدير مركز شباب العركي ليوم واحد مروة أثناء مكوثها على مكتب مدير مركز شباب العركي

تبلغ مروة أحمد، والتي أسند إليها منصب مدير مركز شباب العركي بمركز فرشوط، شمالي قنا، 19 عامًا، لتتقلد مهام منصبه، خلال يوم واحد، احتفالا باليوم العالمي للفتاة، الذي أقرته هيئة الأمم المتحدة.

تقول الطالبة بالصف الثالث الثانوي إن الفتاة القنائية وضعت قدميها على طريق كونها قائدة، وتستطيع أن تكون من ضمن القيادات البارزة سواء في العمل التنفيذي أو السياسي، فهناك رؤساء مدن وقرى من السيدات، كما أن هناك عضوات في مجلس النواب، وأخريات عميدات للكليات، وغيرهن في مناصب أخرى.

إزالة الرهبة

وتتابع أن فكرة مبادرة هيئة بلان بعنوان “فتيات في أدوار قيادية”، تعد من أبرز الأفكار الحديثة التي تعمل على إزالة الرهبة والخوف، وتحقيق الطموح للفتاة القنائية في مرحلة عمرية مبكرة، كي تصوغ حلمها في أن تصبح ضمن القيادات البارزة في المجتمع المصري.

وتشير إلى أنها عاشت تجربة لمدة يوم واحد في منصب مدير مركز شباب العركي، موضحة أن مراكز الشباب تعد من أفضل الأماكن التي تستطيع الفتاة أن تناقش مشاكل مجتمعها وأن تمارس رياضتها المفضل، كي تحافظ على ليقاتها البدنية.

مبادرات شبابية

وتضيف مروة أن هناك العديد من المبادرات الشبابية التي تم التنسيق مع المركز حول تدشينها، والتي تهدف إلى تغيير حياة الجميع إلى الأفضل، مؤكدة أن نادي الفتاة له العديد من الرسائل الهامة التي لا تعلمها الفتيات، مطالبة الجميع بالذهاب والمشاركة في الأنشطة المختلفة.

ويوضح محمد أحمد حسن، مدير مركز شباب العركي، أن تلك المبادرة هادفة جدًا حيث يتم وضع الفتاة في محل متخذي القرار، مشيرًا إلى أن هناك العديد من الدورات التثقيفية والتوعوية على جميع الأصعدة يتم تنظيمها مع المؤسسات الحكومية والأهلية المختلفة لتثقيف الفتيات.

مروة أثناء مكوثها مع مدير مركز شباب العركي
مروة أثناء مكوثها مع مدير مركز شباب العركي

تزرع الثقة بالنفس

ويشير إلى أن مبادرة فتيات في أدوار قيادية من المبادرات التي تزرع الثقة في نفوس الفتيات، بالاضافة إلى صياغتها أفكارهن وطموحاتهن في مراحل عمرية مبكرة، تجعلهن قادرات على المواصلة والكفاح للوصول إلى أهدافهن، وتحقيق أحلامهن في أن يصبحن قائدات.

ويفيد ممدوح سالم، ممثل هيئة بلان إنترناشيونال بقنا، أنها هيئة دولية مستقلة معنية بحقوق الطفل، تلتزم بمساعدة الأطفال المهمشين والمعرضين للخطر على الخروج من دائرة الفقر.

احتفالا باليوم العالمي للفتاة

ويلفت أن الهيئة أطلقت مبادرة “فتيات في أدوار قيادية”، احتفالا باليوم العالمي للفتاة، للتركيز على قدرة الفتاة على القيادة والتغيير، وأمان وسلامة الفتاة في كل مكان، وصحة الفتاة، مضيفًا: أن لدينا إيمان قوي بقدرة الفتاة على قيادة التغيير الإيجابي في مجتمعها.

ويوضح أن الهيئة تعمل على تحقيق تغيرات إيجابية جذرية ومستدامة في حياة الأطفال والشباب من خلال تحقيق التعاون مع أفراد ملتزمين بالعمل التنموي وابتكار أفكار إبداعية، وعلى مدار أكثر من 76 عامًا تم دعم الفتيات والأولاد ومجتمعاتهم في شتى أرجاء العالم كي يكتسبوا مهارات ومعارف والثقة التي يحتاجونها لمعرفة حقوقهم والمطالبة بها.

 

للمزيد:

حنان «فتاة الإعدادية» رئيسًا للوحدة المحلية للكوم الأحمر.. وهذا قرارها الأول

«ولاء مصطفى» طالبة بالثانوية العامة.. وكيلًا للمجلس القومي للسكان بقنا

الوسوم