قبل تسليمهم للشرطة.. هكذا يتعامل «القناوية» مع اللصوص

قبل تسليمهم للشرطة.. هكذا يتعامل «القناوية» مع اللصوص ضبط متهمين.. مشاع إبداعي

شهدت قرى محافظة قنا، خلال الآونة الأخيرة، واقعة متكررة، فعند قيام الأهالي بضبط أحد اللصوص في محاولة للسرقة يقومون بتلقينه “علقة ساخنة” وتقييده بالحبال وربطه في عامود، ويلجأ بعضهم لتصوير المشهد ونشر الصور والفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي تحت شعارات “اللي يقرب مننا هيموت”.

الحادثة الاخيرة من ذلك النوع وقعت بقرية نجع سباق بمركز أبوتشت، شمالي المحافظة، عندما ضبط الأهالي لصًا يحاول سرقة دراجة بخارية، وقاموا بتلقينه “علقة ساخنة”، وتسليمه للأجهزة الأمنية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

كما ضرب أهالي منطقة المستت بنجع حمادي شخصًا أثناء محاولته سرقة دراجة بخارية، وغيرها في قرى البطحة والعركي وبركة ونجع قابول والهيشة والرحمانية ومدينة نجع حمادي، وآخرين حاولا خطف فتاة من فرشوط في “توكتوك”.

يروي أحمد.ع.م، 23 عامًا، عامل، أنه رأى لصًا يحاول سرقة دراجة بخارية، وتجمع حوله الأهالي ولقنوه علقة سخنة وربطوه في عامود كهربائي وقاموا بتصويره ونشر هذه الصور على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، موضحًا أن هذا يعتبره بعض الناس بمثابة تفاخر بما فعلوه بعد أن أوقعوا باللصوص.

ويوضح محمد السيد، مزارع، أن ما يفعله بعض الأهالي بهذه الطريقة بمثابة تحذير لكل من تسول له نفسه دخول القرية وسرقة أي شيء منها، فهو دليل على اليقظة والترابط والتفاخر.

فيما يشير أحمد الشريف، نقيب المحامين بنجع حمادي، إلى أن هذا الإجراء غير قانوني وجريمة يعاقب عليها القانون، موضحًا أن المتهم برئ حتى تثبت إدانته.

وتابع أن هناك من بفعل ذلك كنوع من تصفية الحسابات، وربما تكون التحريات غير واقعية، أو ربما تكون صحيحة، والقانون في الحالتين يعاقب هؤلاء بتهم الضرب والسب والقذف والتشهير.

ويطالب نقيب محامين نجع حمادي الأهالي بتسليم المتهمين إلى الشرطة، لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وعدم المساس بالمتهمين حتى لا يقعوا في حكم المتهمين.

الوسوم