قنائي يتبرع بأسطوانات التنفس الصناعي لصالح حالات كورونا

قنائي يتبرع بأسطوانات التنفس الصناعي لصالح حالات كورونا

تكشف يوميات كورونا بمحافظة قنا كل يوم، أوجه جديدة ومتعددة للخير، لتقديم المساعدة ومد يد العون، للمواطنين والمؤسسات الحكومية، بأشكال متنوعة من العمل الخدمي التطوعي، كان آخرها إطلاق مبادرة التبرع بأسطوانات الأكسجين الطبية، للمساهمة في نقل ورعاية الحالات المصابة و المشتبه بإصابتها بالفيروس المستجد.

أيمن محمد شوقي، 42 عاما، قال لـ”ولاد البلد إن مبادرته التي أطلقها للتبرع بأسطوانات الأكسجين الطبية بالمجان، تأتي في إطار تضافر المجتمع المدني مع أجهزة الدولة، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، عن طريق شركته المرخصة، التي توزع الأكسجين الطبي للمستشفيات الخاصة والحضانات ومراكز الجراحات المتخصصة.

اسطوانات الأكسجين الطبية ـ تصوير: أيمن الوكيل
أسطوانات الأكسجين الطبية ـ تصوير: أيمن الوكيل

أسطوانات مجانية

ويضيف شوقي، أنه من خلال متابعته للمواقع الإخبارية ومن بينها موقع “ولاد البلد” والنوافذ الإعلامية الأخرى، تبين له احتياج الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد لأجهزة التنفس الاصطناعي، أثناء الرعاية الطبية، وإلى الأكسجين الطبي أثناء النقل من أماكن الإصابة إلى مستشفيات الحجر الصحي بالمحافظة.

ويشير صاحب المبادرة، إلى أن شركته الخاصة تقوم بتعبئة أسطوانات الأكسجين الطبي، من وحدة إنتاج الغازات بمصنع الألومنيوم، بمدينة نجع حمادي، بفواتير معتمدة، لافتًا أن وحدة إنتاج الغازات تقوم بتعبئة الأكسجين الطبي لمعظم المستشفيات الحكومية العاملة بدائرة المحافظة وفق المعايير الصحية اللازمة.

الاعلان عن المبادرة عبر فيسبوك
الإعلان عن المبادرة عبر فيسبوك

يتابع: أعلنت عن مبادرتي من خلال صفحتي الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وتواصلت مع مسؤولي الصحة بمراكز شمال قنا، لإطلاعهم على آلية التواصل لطلب الأسطوانات الكبيرة للمستشفيات والصغيرة المخصصة لعمليات النقل، مشيرًا إلى أن المبادرة تشمل توصيل الأسطوانات المتبرع بها إلى المستشفى أو المركز الصحي مجانًا.

الأولى من نوعها

ومن جانبه أوضح الدكتور بدوي المعاون، مدير عام الإدارة الصحية بنجع حمادي، المشرف على قطاع الصحة بمراكز شمال محافظة قنا، أن مبادرة التبرع بأسطوانات الأكسجين الطبي، تعد الأولى من نوعها بمراكز المحافظة المختلفة، مشيرًا إلى أنها تدل على الوعي المجتمع الجيد، وتبرز تكاتف المواطنين مع الأجهزة الحكومية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأضاف المعاون أنه أجرى اتصالًا هاتفيًا بصاحب المبادرة الرائدة، وقدم له الشكر، لافتًا إلى أنه تم التنسيق معه، ووضع آلية التواصل، في حال الاحتياج إلى أسطوانات الأكسجين الطبية، عن طريق الإدارة الصحية، أو عن طريق رقم الهاتف الذي نشره صاحب المبادرة عبر صفحته الشخصية على فيسبوك.

اصطوانات الأكسجين المتبرع بها، تصوير: أيمن الوكيل
أسطوانات الأكسجين المتبرع بها، تصوير: أيمن الوكيل

وعبر مدير الإدارة الصحية بنجع حمادي، عن سعادته وتقديره البالغ للمبادرات المجتمعية التي تم تنفيذها خلال الفترة الماضية، ومن بينها تعقيم وتطهير الوحدات الصحية، والمؤسسات الحكومية والخدمية، والشوارع الرئيسية والداخلية، ومنازل المواطنين، بالقرى والنجوع، بالتعاون مع الوحدات المحلية والأجهزة التنفيذية المختصة.

الوسوم