مصر في قصيدة لـ كاريمان سالم

مصر في قصيدة لـ كاريمان سالم كاريمان سالم

صعيدي أنا وجايلك

سارح بقول مواويل

صعيدي وجايلك تايه

غرقان في حب النيل

تهميني وبخاف عليكي

ولوتعبت عليكي بميل

قولت آجي واطمن

يارب اجعله خير

حلمت يا محروسة

نهارك قلب على ليل

الحلم كله سواد

وكأن فيكي حداد

سألت على الفقيد

قالولي الأبن مات

سافر من كام سنة

وقال هرجع ومرجعش

أتاريه نسي الميعاد

حزنت على حزنك

والحلم لسه سواد

واحشني يا لون النيل

وعندي ليك كلام طويل

ملحقتش احكي

ولا أرمي فيه الهم

النيل غضب فجأه

واللون بقي أحمر

أحمر بلون الدم

الحلم زاد ف سواده

والدمع بان ف عنيكي

خير يا محروسة

قلبي قلقان عليكي

مش لاقي منك رد

ولا عارف اسأل حد

صعيدي أنا وجايلك

ويهمني أمرك

الحلم ما انتهاش

والنهار راح ومجاش

والقمر ف سماكي غايب

والنجوم مطفية

زادت ضلام الليل

ع الأرض كان نايم

وعمره لسه ف أوله

صحيته قولت اسأله

إيه اللي جابه هنا

طلع ابن الفقيد

اللي سافر من كام سنة

نايم ونازلة دموعه

ماهو نومه غلب جوعه

أبويا سافر يشقى

ليه بلدي عليا تقسي

حقوقي منهوبة

وحريتي مسلوبة

شوفت الغلا؟!

شوفت اللي قتلوهم

من كام سنة

بلدي راحت ف غيبوبة

وعنيها عن الحق معصوبة

مافيش فيها أمل

ولا حتي ليها نهار

غضبان أنا عليها

وهشكيها للجبار

الحلم خلاص انتهى

وطال عليكي الهجر

ولما أنا جيتلك

قدامي اتحقق

ماهو كان ف وقت الفجر

صعيدي أنا وجايلك

سارح بقول مواويل

تايب على يدك

مشتاق لحضن النيل